نيوكاسل يحقق أرباحا تاريخية رغم تراجعه بالبريمرلييج

نيوكاسل يحقق أرباحا تاريخية رغم ترا...

نادي نيوكاسل يحتل المركز 12 في الدوري وفاز بآخر لقب كبير في 1955، لكنه أعلن أنه حقق أرباحا للعام الرابع على التوالي بينما بلغت أرباحه 9.9 مليون جنيه إسترليني في 2013.

ربما يبدو نيوكاسل قريبا من إنهاء الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بشكل متوسط مرة أخرى، لكنه أعلن أنه حقق أرباحا تاريخية تبلغ 18.7 مليون جنيه إسترليني (27.75 مليون دولار) بعد خصم الضرائب بنهاية يونيو حزيران الماضي.

ويحتل نيوكاسل المركز 12 في الدوري وفاز بآخر لقب كبير في 1955، لكنه أعلن أنه حقق أرباحا للعام الرابع على التوالي بينما بلغت أرباحه 9.9 مليون جنيه إسترليني في 2013.

ورغم هذه الأرقام الجيدة في الميزانية فإن أرقام الفريق في الدوري ليست جيدة إذ احتل المركز العاشر في المسابقة الموسم الماضي بعدما فاز 15 مرة فقط في 38 مباراة.

وأعلن نيوكاسل في بيان بموقعه على الإنترنت أن خسائر عملية التشغيل بلغت 0.6 مليون جنيه إسترليني في 2013 لكنها تحولت إلى أرباح قدرها 4.7 مليون جنيه إسترليني بحلول يونيو حزيران 2014.

وارتفع معدل دوران رأس المال ليصبح 129.7 مليون جنيه إسترليني بعدما كان 95.9 مليون جنيه إسترليني في العام السابق.

وتراجعت الإيرادات الناتجة من أيام خوض المباريات – والتي تتضمن عملية بيع التذاكر واستضافة المشجعين – لتصبح 25.9 مليون جنيه إسترليني بعدما كانت 27.8 مليون جنيه إسترليني في 2013. وبلغ متوسط عدد حضور جماهيره في الدوري 50395 مشجعا بعدما كان 50517 مشجعا.

وبقيت قيمة ديون النادي 129 مليون جنيه إسترليني في صورة قرض بدون فوائد من المالك مايك أشلي.

وخلال الموسم الجاري فاز نيوكاسل تسع مرات في 30 مباراة بالدوري وقبل ثماني جولات على نهاية الموسم.

ورحل آلان باردو عن تدريب نيوكاسل في يناير كانون الثاني الماضي وتولى مساعده جون كارفر المسؤولية وفاز مرتين في 10 مباريات بينما خسر آخر 3 مباريات للفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com