مانشستر يونايتد يثبت أقدامه في المركز الرابع ويهزم ليفربول

رصيد مانشستر يونايتد صاحب المركز الرابع يصبح 59 نقطة من 30 مباراة ومتقدماً بخمس نقاط على ليفربول صاحب المركز الخامس.

لندن – قطع مانشستر يونايتد خطوة مهمة نحو العودة لدوري أبطال أوروبا بفوزه 2-1 على مضيفه ليفربول بالدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الأحد بينما تعرض ستيفن جيرارد قائد الفريق صاحب الأرض للطرد بعد مشاركته مباشرة.

وسجل الإسباني خوان ماتا هدفي يونايتد بواقع هدف في كل شوط وجاء الهدف الثاني بضربة مزدوجة جانبية رائعة لتصبح النتيجة 2-0 وقبل أن يقلص دانييل ستوريدج الفارق قبل نحو عشرين دقيقة من النهاية.

وشارك جيرارد قائد ليفربول كبديل في بداية الشوط الثاني لكنه تعرض للطرد قبل مرور أول دقيقة بعدما دهس بقدمه منافسه أندير هيريرا لاعب وسط يونايتد بعد كرة مشتركة.

وأصبح رصيد يونايتد صاحب المركز الرابع 59 نقطة من 30 مباراة ومتقدماً بخمس نقاط على ليفربول صاحب المركز الخامس قبل ثماني جولات لكل فريق على الوصول إلى نهاية المسابقة.

وصنع هيريرا الهدف الأول ليونايتد بعدما أرسل تمريرة أرضية ناحية اليمين نحو ماتا الذي مهدها لنفسه بسرعة ثم سدد بالمرمى.

وتبادل ماتا – الذي تطور مستواه بشكل ملحوظ في المباريات الأخيرة – الكرة مع أنخيل دي ماريا ووصلته الكرة عالية في منطقة جزاء ليفربول ليطلق تسديدة مباشرة من الوضع طائراً ويحرز الهدف الثاني ليونايتد بشكل رائع.

واستغل ستوريدج ارتباكاً في دفاع يونايتد وقلص الفارق بتسديدة من زاوية ضيقة خدعت ديفيد دي خيا حارس مرمى يونايتد.

واحتسبت ركلة جزاء ليونايتد في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن وين روني أهدر فرصة إضافة الهدف الثالث لفريقه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com