رياضة

بايرن ميونخ يرفع عرضه إلى 40 مليون يورو لضم ماني من ليفربول
تاريخ النشر: 14 يونيو 2022 10:59 GMT
تاريخ التحديث: 14 يونيو 2022 12:15 GMT

بايرن ميونخ يرفع عرضه إلى 40 مليون يورو لضم ماني من ليفربول

بايرن ميونخ يعتقد أن هذا العرض سيحسم الصفقة تماما نظرا لأنه يتوافق مع ما يطلبه ليفربول مقابل مهاجمه السنغالي

+A -A
المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

يركز حسن صالح حميديتش المدير الرياضي لبايرن ميونخ بشكل كامل هذا الأسبوع على إنهاء صفقة السنغالي ساديو ماني مهاجم ليفربول الأسبوع المقبل، وذلك بعد الإعلان عن صفقة بقيمة 18.5 مليون يورو للتعاقد مع موهبة أياكس رايان جرافينبيرش مقابل 20 مليون يورو بالإضافة إلى 5.5 مليون يورو مكافآت حتى عام 2027.

وقالت صحيفة ”بيلد“ الألمانية، إن مسؤولي بايرن ميونخ وافقوا على رفع العرض الثالث لليفربول إلى 40 مليون يورو، وسيتقدم به النادي سريعا لحسم الصفقة في أسرع وقت ممكن.

وأضافت الصحيفة، أن العرض الثالث الذي سيحسم الصفقة وفقا لوجهة نظر النادي البافاري يتضمن 35 مليون يورو قيمة ثابتة مع خمسة ملايين يورو مكافآت.

ووفقًا لـ ”Sport1″، يريد النادي الإنجليزي في النهاية مبلغ 41 مليون يورو الذي أنفقه ليفربول قبل ست سنوات على ماني (للتعاقد معه من ساوثهامبتون).

وفي البداية طلب ليفربول الحصول على 50 مليون يورو، وبعد ذلك 45 مليون يورو، بينما بدأ بايرن بعرض 25 مليون يورو بالإضافة إلى 5.5 مليون يورو مكافآت، لكنه زادها بعد ذلك إلى 27.5 مليون بالإضافة إلى 7.5 مليون يورو مكافآت. وتم رفض كلا العرضين والسخرية منهما.

ولكن الآن يبدو أن كل شيء جاهز لصفقة سريعة مع ليفربول، حيث وافق الدولي السنغالي البالغ عمره 30 عاما على عقد مدته ثلاث سنوات مع بطل الرقم القياسي الألماني. ويريد ماني حقا الذهاب إلى ميونخ.

حميديتش يعد للصفقة منذ أسابيع

التقى مسؤولو النادي الألماني مع مدير الرياضة الجديد في ليفربول جوليان وارد. لقد فهم بعضهما بعضا جيدًا منذ انتقال تياغو ألكانتارا من بايرن ميونخ إلى ليفربول في 2020 مقابل ما يصل إلى 30 مليون يورو.

بالإضافة إلى ذلك، يمتلك النادي البافاري ورقة رابحة حاسمة في أيديهم، وهي التزام ماني بشكل واضح تجاه الانضمام إلى النادي الألماني.

وأعلن ماني رغبته في خوض تحد جديد، بينما أعطى المدير الفني الألماني يورغن كلوب مدرب ليفربول بالفعل الضوء الأخضر لهذه الخطوة، خاصة إذا كان ليفربول لا يزال يرغب بالحصول على مقابل مالي من هذه الصفقة فيجب عليه بيعه خلال الصيف الحالي، نظرا لأن عقده ينتهي بنهاية الموسم المقبل.

وبعد التعاقد مع المهاجم الأوروغواياني داروين نوينز من بنفيكا مقابل صفقة قياسية، لن يمانع ليفربول الاستغناء عن ماني الذي انضم إلى النادي في 2016 وأحرز أكثر من 120 هدفا.

وردا على سؤال من شبكة ”سكاي سبورتس“ عما إذا كان يشعر بالسعادة في ليفربول أجاب ماني ”بالطبع نعم وتزداد سعادتي عندما يفوز النادي بألقاب. أحاول الاستمتاع بكل لحظة لي في النادي، وأسعى للتسجيل وصناعة الأهداف لزملائي. ما يعجبني أكثر روح الفريق، هذه المجموعة تجعل الحياة سهلة بالنسبة لي ولذلك السعادة لا تسعني“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك