رياضة

المرأة الحديدية "مارينا غرانوفسكايا" تقرر الرحيل عن تشيلسي
تاريخ النشر: 02 يونيو 2022 11:06 GMT
تاريخ التحديث: 02 يونيو 2022 13:10 GMT

المرأة الحديدية "مارينا غرانوفسكايا" تقرر الرحيل عن تشيلسي

أشارت تقارير صحفية إلى أن مديرة تشيلسي ورئيسة التعاقدات مارينا غرانوفسكايا سترحل عن النادي اللندني في أغسطس/آب المقبل. وذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية أن المدير

+A -A
المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

أشارت تقارير صحفية إلى أن مديرة تشيلسي ورئيسة التعاقدات مارينا غرانوفسكايا سترحل عن النادي اللندني في أغسطس/آب المقبل.

وذكرت صحيفة ”بيلد“ الألمانية أن المدير الرياضي لأتلتيكو مدريد أندريا بيرتا في طريقه ليحل محل غرانوفسكايا – أحد مستشاري رومان أبراموفيتش – في ستامفورد بريدج.

وتأتي هذه الأخبار بعد أيام فقط من قيام كونسورتيوم بقيادة الملياردير الأمريكي تود بولي بإتمام عملية الاستحواذ البالغة 4.25 مليار جنيه إسترليني على النادي الإنجليزي.

وعملت غرانوفسكايا في تشيلسي في التعاقدات تحت قيادة الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش وأصبحت ممثلة له في النادي في عام 2010، ثم انضمت إلى مجلس الإدارة في عام 2013 قبل أن تصبح الرئيس التنفيذي في العام التالي.

وكان من المتوقع أن تبقى في ستامفورد بريدج بعد استحواذ بولي على النادي، لكنها اختارت الابتعاد عن النادي، ووفقًا لصحيفة ”بيلد“ الألمانية أنه من المقرر أن يظل الرئيس بروس باك في مكانه.

وكان المدير الفني الألماني توماس توخيل أعرب علنًا عن رغبته في أن تظل غرانوفسكايا، التي فازت بجائزة أفضل مدير رياضي في أحدث جوائز ”الفتى الذهبي“ ، في دورها بعد تأكيد ضرورة الاستمرارية مع بدء النادي حقبة جديدة.

وقال توخيل ”لا يمكنني إلا أن أخبرك حتى الآن أنها كانت علاقة ممتازة عملت بشكل جيد بالنسبة لي، وأتمنى أيضًا أن يتخذ الاثنان الآخران هذه القرارات. أتمنى أن يظل الأمر على هذا النحو ولكن ليس لدي أي تأثير فيه، ولا توجد معلومات عن ما إذا كان سيظل كذلك“.

لكن جوليان نايت، رئيس اللجنة الرقمية والثقافة والإعلام والرياضة في البرلمان، حذر أولئك المتورطين مع تشيلسي تحت قيادة أبراموفيتش من ألا يكونوا جزءًا من ثورة ستامفورد بريدج.

وقال نايت لصحيفة ”فاينانشيال تايمز“ : ”أي استمرارية مع نظام أبراموفيتش في تشيلسي هو بالتأكيد تطور مقلق. يجب أن يكون هناك وضوح حول العملية للتأكد من أن كل شيء يتم بشكل حرفي“.

وذكرت التقارير أن غرانوفسكايا ستحصل على 20 مليون جنيه إسترليني من بيع تشيلسي إلى بولي وكليرليك كابيتال.

وسيكون الدور الرئيس الأخير لغرانوفسكايا في النادي هو الإشراف على إنفاق 200 مليون جنيه إسترليني التي ستُمنح للمدير الفني توخيل في محاولة تعزيز صفوف فريقه بعد رفع العقوبات الحكومية المفروضة ردًّا على الغزو الروسي الشامل لأوكرانيا. .

وسيكون الدفاع أولوية بالنسبة للمدرب الألماني، إذ يغادر أندرياس كريستنسن وأنطونيو روديغر للانضمام إلى برشلونة وريال مدريد على التوالي، في حين أن هناك شكوكًا حول مستقبل القائد سيزار أزبيليكويتا وماركوس ألونسو مع انتقالهما المحتمل إلى برشلونة.

ويستعد قلب دفاع إشبيلية غول كوندي، ليكون أول صفقة في عهد بولي، كما ارتبط مدافع أتلتيكو خوسيه خيمينيز بالانتقال إلى تشيلسي في صفقة سيعززها بالتأكيد تولي بيرتا المسؤولية خلفا لغرانوفسكايا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك