رياضة

تتويج ليفربول بلقبين أمام تشيلسي وصراع لقب الدوري الإنجليزي يكشف تطور المنافسة بين الأندية الكبرى
تاريخ النشر: 16 مايو 2022 5:13 GMT
تاريخ التحديث: 16 مايو 2022 8:05 GMT

تتويج ليفربول بلقبين أمام تشيلسي وصراع لقب الدوري الإنجليزي يكشف تطور المنافسة بين الأندية الكبرى

ركزت صحيفة "ديلي ميل" من خلال تحليل للصحفي مارتين صامويل على تطور الصراع على الألقاب في إنجلترا وتقليص هامش المستوى بين الأندية القوية بالمقارنة بالمواسم

+A -A
المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

ركزت صحيفة ”ديلي ميل“ من خلال تحليل للصحفي مارتين صامويل على تطور الصراع على الألقاب في إنجلترا وتقليص هامش المستوى بين الأندية القوية بالمقارنة بالمواسم السابقة.

واحتاج ليفربول لضربات الترجيح ليهزم تشيلسي على لقبي كأس رابطة المحترفين وكأس الاتحاد الإنجليزي. وطيلة 420 دقيقة لعبها الفريقان هذا الموسم في 4 لقاءات، بالإضافة لحوالي 20 دقيقة من الوقت بدل الضائع، فشل أحدهما في تحقيق الفوز واكتفيا بالتعادل ومع ذلك توج ليفربول بلقبين وخرج تشيلسي دون ألقاب.

وفي الدوري الإنجليزي الممتاز، خسر ليفربول لقاءين فقط في 36 مواجهة، ومع ذلك ما زال لقب الدوري الإنجليزي صعبا تحقيقه أمام مانشستر سيتي الذي يتقدم بفارق 4 نقاط ولقاء أكثر.

وفي موسم 2018-2019، خسر ليفربول لقاء واحدا في 38 مباراة، ومع ذلك خسر لقب الدوري الإنجليزي لصالح مانشستر سيتي بفارق نقطة، علما أن منافسه خسر 4 لقاءات.

وأصبح الفوز بالألقاب صعبا وبهامش صغير وأقل الفوارق بين الأندية، ويظهر ذلك من خلال نهائي هذا الموسم في كأس رابطة المحترفين وكأس الاتحاد الإنجليزي والصراع على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأكد الصحفي أن اللعب الحديث والثراء الكبير للأندية المدعوم من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ”يويفا“ أفرزا مجموعة من الأندية تخسر قليلا في الموسم، لذلك حين تتواجه وتتنافس على الألقاب تكون المطالب أكبر بكثير والفوارق بينها صغيرة جدا.

وحتى دكة البدلاء تضم لاعبين من المستوى العالي. وقد أشرك يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، البرتغالي دييغو جوتا والكاميروني جويل ماتيب في النهائي من على مقاعد البدلاء، وعلق على الأمر قائلا: ”إنها أفضل وضعية لم أعشها في حياتي سابقا كمدرب“، فيما أشرك توماس توخيل الفرنسي نغولو كونتي والإسباني سيزار أزبيليكويتا كبديلين أيضا.

وفي مقارنة مع الفترات السابقة توج ديربي كاونتي بلقب الدوري الإنجليزي موسم 1974-1975، وخسر 10 لقاءات، تقريبا ربع لقاءات الموسم، وفي السنوات الأخيرة كان المعدل 4 هزائم للبطل في الموسم بمعدل 10%.

بينما على مستوى الانتصارات حقق ديربي كاونتي 21 انتصارا من 42 لقاء، تقريبا النصف، وفاز فقط في 7 لقاءات خارج ملعبه من أصل 21 مباراة، وفي الموسم الحالي حقق أستون فيلا 7 انتصارات خارج ملعبه ويحتل المركز الـ13.

وفي السنوات الأخيرة يبلغ معدل فوز البطل خارج ملعبه 30% من اللقاءات و80% من كل اللقاءات في الموسم  ليتوج باللقب.

إذن، أين نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي 2022 من كل هذا؟ إنه داخل هذا الهامش الصغير، تشيلسي وليفربول لعبا نهائيين هذا الموسم، ضربة ترجيح واحدة ضائعة من حارس مرمى ضمن 22 ضربة في النهائي الأول و3 ضربات ترجيح ضائعة من 14 ركلة في النهائي الثاني.

وأشارت ديلي ميل: ”ما جرى في لقاءي حسم لقبين بين ليفربول وتشيلسي هو انعكاس حقيقي لكرة القدم الإنجليزية الآن، نحن نتحدث عن الأندية التي تتقدم بخطوة واحدة عن البقية، ولكن في الواقع، عندما تلتقي، نادرًا ما يكون هذا هو الحال“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك