رياضة

ماركوس ألونسو يدخل في "مشاجرة" ضد توخيل قد تقضي على مستقبله مع تشيلسي
تاريخ النشر: 08 مايو 2022 22:30 GMT
تاريخ التحديث: 09 مايو 2022 6:24 GMT

ماركوس ألونسو يدخل في "مشاجرة" ضد توخيل قد تقضي على مستقبله مع تشيلسي

أشارت تقارير صحفية بريطانية إلى أن الإسباني ماركوس ألونسو دخل في "نقاش حاد" مع المدير الفني الألماني توماس توخيل بين الشوطين خلال تعادل تشيلسي 2-2 مع

+A -A
المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

أشارت تقارير صحفية بريطانية إلى أن الإسباني ماركوس ألونسو دخل في ”نقاش حاد“ مع المدير الفني الألماني توماس توخيل بين الشوطين خلال تعادل تشيلسي 2-2 مع ولفرهامبتون يوم السبت في الدوري الإنجليزي الممتاز، مما يرجح عدم مشاركة الدولي الإسباني مع النادي اللندني لنهاية الموسم على الاقل.

واستبدل توخيل لاعبه ألونسو بين شوطي المباراة بمواطنه ساؤول نيغيز، وقد أكد بعدها أن التغيير لا يتعلق بالإصابة، موضحا ”ماركوس لم يصب بأذى، لقد كان مجرد قرار اتخذناه“.

وتم الكشف عن ذلك من قبل ناثان جيسينج المسؤول عن إحدى صفحات الجماهير المهتمة بتشيلسي على انستغرام، حيث قال إن ألونسو وتوخيل دخلا في ”تبادل ساخن“ بعد أن اشتبك الثنائي في غرفة ملابس الفريق في فترة الاستراحة.

وزُعم أن توخيل لم يكن سعيدًا بأداء اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا في أول 45 دقيقة، شهدت صراخ المدير الفني الألماني في مدافعه.

وارتبط ألونسو بالابتعاد عن تشيلسي هذا الصيف في ظل اهتمام من برشلونة، لكنه قال من قبل إنه سيقرر مستقبله فقط عندما تكتمل عملية الاستحواذ على النادي.

ولكن الآن، وفقًا للتقارير، أصبح ألونسو جاهزًا للمغادرة مع تحديد أولوياته عند التوجه إلى أبواب الخروج في ستامفورد بريدج.

وأضاف جيسينج أن ألونسو ربما خاض آخر مبارياته مع تشيلسي ولن يمكنه المشاركة مع الفريق مرة أخرى في حال استمرار توخيل مديرا فنيا للنادي اللندني.

ويعمل برشلونة على صفقة لإعادة الظهير الأيسر إلى الكامب نو، بعد أن وافق بالفعل على التعاقد مع مدافع تشيلسي أندرياس كريستنسن الذي ينتهي عقده في نهاية الموسم.

وتم ربط سيزار أزبيليكويتا أيضًا بالعملاق الكتالوني، لكن لم يتم الاتفاق على أي شيء حتى الآن، ولا يمكن الاتفاق على ذلك بسبب رخصة التشغيل الخاصة لتشيلسي التي تمنعه من شراء أو بيع اللاعبين.

ولا شك أن الشعور داخل غرفة ملابس تشيلسي أن مباراة ولفرهامبتون يمكن أن تكون الأخيرة لألونسو مع النادي هذا الموسم، وربما حتى على الإطلاق.

ومع دخول ألونسو في شجار مع المدير الفني السابق فرانك لامبارد، الذي حدث في مباراة وست بروميتش ألبيون، فإن الخلاف الحالي قد يكون الأخير له في تشيلسي.

وشاهد تود بولي، أحد ملاك لوس أنجليس دودغرز ورئيس المجموعة المدعومة من شركة الأسهم الخاصة كليرليك كابيتال التي توصلت لاتفاق لشراء النادي، إخفاق تشيلسي في الفوز على أرضه مرة أخرى.

وأظهرت الكاميرات بولي في المدرجات وهو يحتفل بهدفي تشيلسي في وقت سابق، لكن يبدو أنه كان في حيرة من أمره عندما فرط الفريق في تقدمه.

وتراجع أداء تشيلسي في الفترة الماضية حيث عمل النادي على بيع ملكية الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش بعدما فرضت عليه الحكومة البريطانية عقوبات بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك