رياضة

تقرير: كونتي سيتولى تدريب باريس سان جيرمان مع عودة بوكيتينو إلى توتنهام
تاريخ النشر: 25 أبريل 2022 20:46 GMT
تاريخ التحديث: 25 أبريل 2022 22:50 GMT

تقرير: كونتي سيتولى تدريب باريس سان جيرمان مع عودة بوكيتينو إلى توتنهام

باريس سان جيرمان سيتخلص من ماوريسيو بوكيتينو بعد نهاية الموسم وكونتي الخيار الأقرب لخلافته بعد زيدان.

+A -A
المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

أشارت تقارير صحفية إلى أن باريس سان جيرمان مستعد للتعاقد مع أنطونيو كونتي، المدير الفني لتوتنهام هوتسبير، بمجرد الاستغناء عن خدمات المدير الفني الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، لكن بطل فرنسا لا يزال يأمل في جذب زين الدين زيدان إلى باريس.

وحصل بوكيتينو على لقبه المحلي الأول مع باريس سان جيرمان هذا الأسبوع بعد فوزه بلقب الدوري، ومع ذلك، فإن علاقة المدير الفني الأرجنتيني البالغ من العمر 50 عاما بجماهير النادي الغاضبة على وشك الانهيار بعد أن انتقدهم، ومن المتوقع أن يتم إقالته قريبا.

وزعمت صحيفة ”لو بارزيان“ الفرنسية أن كونتي على استعداد لاستبدال بوكيتينو في صفقة لمدة عامين، ومن المتوقع أن يسعى توتنهام لإعادة تعيين بوكيتينو إذا قرر كونتي الرحيل عقب نهاية الموسم، حيث أوضح التقرير أن بوكيتينو ظل على اتصال مع دانييل ليفي، رئيس توتنهام.

وكشف تقرير جديد لصحيفة ”ذا تايمز“، على أن باريس سان جيرمان مستعد للتعاقد مع كونتي بمجرد الاستغناء عن خدمات بوكيتينو، لكن يظل زيدان هدفهم الأساسي.

ويتردد أن الأيقونة الفرنسية – غير المرتبط بأي عقد حاليا بعد انتهاء الفترة الثانية التي قضاها في ريال مدريد العام الماضي – يتمسك بخلافة ديدييه ديشان في تدريب المنتخب الفرنسي بعد كأس العالم 2022 في قطر في وقت لاحق من هذا العام.

لكن التقرير يوضح أن باريس سان جيرمان يأمل في أن يؤدي اهتمامه بكونتي إلى التخلص من أي اهتمام لدى زيدان بتولي المنصب الأعلى في ”بارك دي برانس“ بدلا من الانتقال إلى تدريب المنتخبات.

وتولى كونتي تدريب توتنهام منذ ستة أشهر فقط، لكنه تحمل علاقة صعبة مع ليفي. وكان المدير الفني الإيطالي قد أعلن عن مخاوفه بشأن قلة الدعم من إدارة النادي.

ورغم استرضاء توتنهام لكونتي من خلال التعاقد مع ديان كولوسيفسكي ورودريتش بنتاكور خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة، لكن يبقى أن نرى ما إذا كان مدرب تشيلسي السابق سيلتزم بالموسم الأخير من عقده المستمر لمدة عامين والذي وقع عليه في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

في حين أن مستقبل كونتي غير واضح، إلا أن قصة بوكيتينو مختلفة، حيث يبدو أنه مستعد لدفع ثمن فشله الأوروبي عقب خروج سان جيرمان من دور الستة عشر لدوري الأبطال على يد ريال مدريد.

ورحيل بوكيتينو ”الوشيك“ سينهي أسبوعين بائسين لمدرب توتنهام السابق، حيث كان قريبا من تولي تدريب مانشستر يونايتد الذي كان يتوق إليه لسنوات، لكنه ذهب إلى الهولندي إيريك تين هاغ، ويبدو أنه سيصبح عاطلا عن العمل مع اقتراب الصيف.

والمدير الفني البالغ من العمر 50 عاما كان مرتبطا أيضا بالعودة إلى توتنهام هوتسبير الصيف الماضي، لا يزال يعيش في فندق في باريس حتى بضعة أشهر، بينما لا تزال عائلته مستقرة في لندن، ويقال إنه محبط من التأثير المحدود الذي كان قادرا على إحداثه على فلسفة النادي الباريسي، وخاصة سياسة التعاقدات.

وقاد ذلك ليوناردو، المدير الرياضي، الذي اعترف في نهاية الأسبوع بأنه ”ارتكب أخطاء في التعاقدات والإدارة“، ويقال إن بوكيتينو كان له رأي محدود في معظم تعاقدات الصيف الماضي باستثناء الظهير الأيمن المغربي أشرف حكيمي، في حين أنه لم يرغب في بعض التعاقدات الجديدة على الإطلاق، بما في ذلك المدافع الإسباني سيرجيو راموس.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك