رياضة

ديلي إكسبريس: محمد صلاح أولوية لبرشلونة في السوق الصيفي
تاريخ النشر: 24 أبريل 2022 14:27 GMT
تاريخ التحديث: 24 أبريل 2022 15:35 GMT

ديلي إكسبريس: محمد صلاح أولوية لبرشلونة في السوق الصيفي

تعاقد محمد صلاح مع الريدز ينتهي في يونيو 2023 ولم يتوصل الطرفان لاتفاق بشأن التجديد، ما قد يفرض على إدارة ليفربول بيع اللاعب الصيف المقبل للحصول على المال وتجنب رحيله مجانا بعد عام وبضعة أشهر.

+A -A
المصدر: فريق التحرير - إرم نيوز

أكدت وسائل إعلام إنجليزية اليوم الأحد، بأن النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول يمثل هدفا رئيسا لنادي برشلونة الإسباني في السوق الصيفي المقبل.

وينتهي تعاقد محمد صلاح مع الريدز في يونيو 2023، ولم يتوصل الطرفان لاتفاق بشأن التجديد، ما قد يفرض على إدارة ليفربول بيع اللاعب الصيف المقبل للحصول على المال، وتجنب رحيله مجانا بعد عام وبضعة أشهر.

ووفقا لصحيفة ”ديلي إكسبريس“ فإن برشلونة جعل محمد صلاح هدفه الأول الصيف المقبل على حساب المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي لاعب بايرن ميونخ.

وقالت الصحيفة إن هذا الأمر يمثل ”ضربة“ لليفربول الذي لا يبدو أنه سيوافق على طلبات محمد صلاح لتجديد العقد بين الطرفين.

وأكدت ”ديلي إكسبريس“ أنه بعد إبرام برشلونة صفقة بملايين الجنيهات الإسترلينية مع شركة ”سبوتيفاي“ في وقت سابق من هذا العام، فإن لدى النادي الكتالوني القوة المالية لجذب محمد صلاح إلى كامب نو.

وبحسب الصحيفة فقد أخبر صلاح ليفربول أنه يرغب في البقاء في أنفيلد، لكن برشلونة سيظل ينوي تقديم عرض مغر لمحمد صلاح، وقد تم اطلاعه على الاهتمام من النادي الكتالوني.

ويتردد أن محمد صلاح يريد الحصول على أجر أسبوعي يصل إلى 400000 جنيه إسترليني في ليفربول للموافقة على تجديد عقده مع النادي، وهو ما لا توافق عليه إدارة النادي في ظل بلوغه 30 عاما في يونيو المقبل.

تصريحات محمد صلاح
وقبل أيام قال محمد صلاح هداف ليفربول إنه لا يدري ما إذا كان يمكنه الموافقة على توقيع عقد جديد مع الريدز، وأكد أن المفاوضات مع النادي لا تتعلق بالمال فقط.

ويقود هداف الدوري الإنجليزي الممتاز ليفربول في سعيه للفوز بأربعة ألقاب غير مسبوقة هذا الموسم، وذلك لأول مرة منذ انضمامه للفريق في 2017 قادما من روما.

ويتفاوض الدولي المصري مع ليفربول منذ فترة بشأن تمديد عقده، لكنه لم يتوصل بعد لحل يحسم المفاوضات مع انتهاء عقده الحالي الموسم المقبل، لكن صلاح يؤكد أن نقطة الخلاف الحالية لا تتعلق بالمال.

وقال إلى موقع مجلة ”فور.فور.تو“ على الإنترنت بشأن ثقته في البقاء في أنفيلد لسنوات عديدة قادمة: ”لا أدري، يتبقى عام واحد على نهاية عقدي. أعتقد أن الجماهير تعرف ماذا أريد، لكن في العقد لا يتعلق الأمر بالمال على الإطلاق. لذلك لا أدري ولا أستطيع أن أخبرك ما الأمر بالضبط“.

وأكد صلاح أن رغبته دائما البقاء في ليفربول، وأوضح ”نعم. هذا النادي يعني الكثير بالنسبة لي، لقد استمتعت بكرة القدم هنا أكثر من أي مكان آخر، قدمت كل شيء للنادي والجميع شاهد ذلك“.

وتابع ”لقد مررت بالكثير من اللحظات الرائعة هنا، حصدت بطولات وسجلت أهدافا وكذلك حققت ألقابا فردية. إنه مثل عائلتي“.

وقال: ”لا أشعر بالقلق، لا أترك نفسي للقلق بشأن شيء ما. الموسم لم ينته بعد، لذلك دعونا ننهيه بأفضل طريقة ممكنة، هذا أهم شيء ثم في العام الأخير سنرى ما سيحدث“.

وعن ما تردد بشأن رحيله عن النادي الصيف الحالي في حال عدم التوصل لاتفاق بشأن تمديد عقده، أكد صلاح أنه يتوقع تماما أنه سيبقى في ليفربول الموسم المقبل بغض النظر عن المفاوضات.

وقال: ”نعم أعتقد ذلك“، لكنه أضاف مازحا ”لكن إذا أرادوا رحيلي فهذا شيء مختلف“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك