رياضة

تاريخ النشر: 26 نوفمبر 2013 19:03 GMT
تاريخ التحديث: 26 نوفمبر 2013 19:03 GMT

القبض على مهاجم آرسنال بتهمة إزعاج جيرانه

النجم الدنماركي نيكلاس بندتنر مهاجم آرسنال يعود لمشاغباته الشهيرة التي تسببت في القبض عليه بتهمة الاشتباه في إلحاقه الضرر بشقته الفاخرة في العاصمة البريطانية لندن.

+A -A
المصدر: لندن - (خاص) من أحمد نبيل

تلقت الشرطة في منطقة هيرتفوردشاير اتصالاً الاثنين بعد الأضرار التي ألحقها بندتنر في مبنى سكني يقطن به في منطقة ”بوشي“ .

وأشارت صحيفة ”دايلي ميل“ البريطانية الثلاثاء إلى أن بيندتنر ”25 عاماً“ وجهت له اتهامات عدة ولكن لن يكون في حاجة للمثول أمام المحكمة، وقد وجهت له الشرطة تحذير لتسببه في أضرار جنائية، ولكنه لم يعد قيد الاحتجاز.

وكان بندتنر قد تم اعتقاله بعدما حاول فتح صالته الرياضية الواقعة داخل منزله بالقوة في الواحدة من صباح الأحد الماضي برفقه أصدقائه، ما تسبب في إزعاج شديد للجيران الذين استدعوا الشرطة على الفور وتم القبض على اللاعب، لكن الأمر انتهى على الفور.

وعلق بندتنر على الأحداث عبر حسابه على موقع ”إينستاغرام“: ”في ليلة السبت عقب الفوز على ساوثامبتون خرجت مع عائلتي وأصدقائي لتناول العشاء، بعدها ذهبنا للسباحة في الصالة الرياضية الخاصة بي، وقد ارتدى الجميع ملابس السباحة“.

وأضاف: ”وأثناء محاولتي فتح الصالة كانت هناك صعوبات بالباب الذي تم إغلاقه تماماً رغم أن المفتاح تحول إلى اللون الأخضر الذي يجب معه فتح الباب، لكن الباب ظل مغلقاً، كنا نظن أن الباب عالقاً وحاولنا فتحه بالقوة وحدثت بعض الأضرار بالباب وكذلك تضرر الجيران“.

وقدم الدولي الدنماركي اعتذاره لجيرانه على هذه الواقعة التي تم غلقها تماماَ، ويركز اللاعب على موقعة فريقه آرسنال أمام مرسيليا الفرنسي في الجولة الخامسة من دوري أبطال أوروبا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك