بالموعد والقنوات الناقلة.. كل ما تريد معرفته عن ديربي مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد بالدوري الإنجليزي – إرم نيوز‬‎

بالموعد والقنوات الناقلة.. كل ما تريد معرفته عن ديربي مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد بالدوري الإنجليزي

بالموعد والقنوات الناقلة.. كل ما تريد معرفته عن ديربي مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد بالدوري الإنجليزي

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

تتجه أنظار المتابعين وعشاق الساحرة المستديرة مساء اليوم السبت لمتابعة لقاء الديربي المرتقب لمدينة مانشستر في الدوري الإنجليزي بين فريق مانشستر سيتي أمام ضيفه وجاره مانشستر يونايتد بالجولة السادسة عشر للبريمييرليغ.

ويبقى ديربي مانشستر حافلًا بالندية والإثارة بين الفريقين الكبيرين بخلاف أنه يشهد صراعًا تكتيكيًا بين الإسباني بيب غوارديولا مدرب السيتي والنرويجي سولشاير مدرب المانيو.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في سطور هذا التقرير ملامح مواجهة ديربي مانشستر، فإلى التقرير التالي:

الموعد والقنوات الناقلة

تقام المباراة في الساعة الثامنة والنصف مساء اليوم السبت، بتوقيت السعودية، في الجولة السادسة عشر للدوري الإنجليزي على ملعب ”الاتحاد“.

وتذاع المباراة عبر قاة بي إن سبورتس 2 بصوت المعلق حفيظ دراجي.

ترتيب الفريقين

يحتل مانشستر سيتي المركز الثالث برصيد 32 نقطة في جدول ترتيب البريمييرليغ من خلال 10 انتصارات وتعادلين وتلقى الفريق 3 هزائم.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز السادس برصيد 21 نقطة من خلال 5 انتصارات و6 تعادلات و4 هزائم.

يبقى هجوم السيتي أقوى في ظل تسجيل 43 هدفًا مقابل 23 هدفًا سجله المانيو كما أن الدفاع يبدو متكافئًا فالسيتي استقبل 17 هدفًا مقابل 18 هدفًا استقبلها مرمى مانشستر يونايتد.

ويتصدر ترتيب هدافي الفريقين الأرجنتيني سيرجيو أغويرو نجم السيتي وماركوس راشفورد نجم اليونايتد برصيد 9 أهداف.

تاريخ الديربي

يبقى ديربي مانشستر واحدًا من أهم لقاءات الديربي حول العالم ويعود تاريخ أول مباراة بين الفريقين إلى يوم 12 نوفمبر 1881 بين فريق سانت مارك الذي تحول بعد ذلك إلى السيتي ونظيره نيوتن هيث الذي أصبح اسمه بعد ذلك مانشستر يونايتد وفاز الأخير بثلاثية نظيفة.

وأقيمت 178 مباراة بين الفريقين العريقين ويتفوق مانشستر يونايتد بواقع 73 انتصارًا مقابل 53 فوزًا للسيتي و52 تعادلًا.. وسجل المانيو 257 هدفًا وأحرز السيتي 245 هدفًا.

انتهى آخر لقاء بين الفريقين بفوز مانشستر سيتي بثنائية دون رد ، ويبقى وين روني الأكثر تسجيلًا بواقع 11 هدفًا كما أن رايان جيجز الأكثر ظهورًا برصيد 36 مباراة.

ويبقى أكبر انتصار بنتيجة 6-1 بفوز السيتي عامي 1926 و2011 كما فاز مانشستر يونايتد بنتيجة 5-0 عام 1994.

ويتقابل غوارديولا للمرة الثانية ضد سولشاير بعدما فاز في اللقاء الماضي بالدوري بينما واجه سولسكاير السيتي مرتين لم يعرف خلالهما سوى الفوز بينما حقق غوارديولا 7 انتصارات من 11 مباراة وتعادلا مرتين وخسر مثلهما.

مانشستر سيتي.. وخطة غوارديولا

يبحث السيتي عن تحقيق الفوز في لقاء الديربي تجنبًا للمزيد من نزيف النقاط في صراع التتويج مع ليفربول صاحب الصدارة.. وقال المدرب بيب جوارديولا المدير الفني للسيتي قبل المباراة إنه سيلعب من أجل تحقيق الفوز وحسم النقاط الثلاث لكن غوارديولا تحدث عن فكرة رحيل مساعده مايكل أرتيتا المدرب المساعد إلى آرسنال مؤكدًا أنه لا يضع السلاح على رأس مساعده وإذا كان يريد الرحيل فسيوافق على الفور.

ويغيب عن السيتي الثلاثي هدافه سيرجيو أغويرو للإصابة بجانب لوري سانيه وإيمريك لابورت لنفس السبب، ويراهن جوارديولا على تشكيلته التي تضم الحارس إديرسون مورايس وأمامه الرباعي جون ستونز وفرناندينهو وكايل ووكر وبنيامين ميندي في خط الدفاع بينما يقود خط الوسط رودريجو ودافيد سيلفا وكيفين دي بروين الأكثر صناعة للأهداف برصيد 10 أهداف.

ويبني غوارديولا أفكاره الهجومية على قدرات نجمه جابريل غيسوس وبجواره برناردو سيلفا ورحيم سترلينغ الذي يعد هداف السيتي هذا الموسم في كل البطولات برصيد 15 هدفًا.

أسلحة مانشستر يونايتد.. وأوراق سولشاير

يتطلع مانشستر يونايتد لتحقيق الفوز في لقاء الديربي خاصة بعد الفوز الأخير على حساب توتنهام، وأكد المدرب سولشاير قبل اللقاء أنه يبحث عن مباراة قوية في ضيافة السيتي وواثق في لاعبيه رغم بعض الغيابات.

ويفتقد مانشستر يونايتد جهود بول بوجبا وماركوس روخو وإريك بايلي وتيموثي مينساه وديوجو دالوت، ويعتمد مانشستر يونايتد على تشكيلته التي تضم الحارس دافيد دي خيا وأمامه الرباعي هاري ماغواير وفيكتور ليندلوف وآرون بيساكا وأشلي يونغ للدفاع مع ثنائي الارتكاز سكوت ماكتموناي وفريدريك كانوتيه مع صانع الألعاب جيسي لينغارد.

ويعتمد هجوم مانشستر يونايتد على الثلاثي ماركوس راشفورد ودانييل جيمس وماسون جرين وود، وأكد محمد اليماني مهاجم ستاندرلييج البلجيكي الأسبق لـ“إرم نيوز“ أن مباريات الديربي في كل مكان تتسم بأجواء الندية والإثارة موضحًا أن السيتي تحت ضغط أكبر خاصة أن الفريق لديه طموح من أجل الحفاظ على لقب البريمييرليغ ولكن خسارة المزيد من النقاط تهدد هذا الحلم خاصة أن ليفربول يسير بخطى ثابتة.

وأشار إلى أن نتائج مانشستر يونايتد ضد الفرق الكبار هذا الموسم تعكس الندية بعدما تعادل مع ليفربول وفوزه على توتنهام رغم تذبذب النتائج في باقي اللقاءات موضحًا أن المباراة ستكون مسرحًا لصراع في خط الوسط تحديدًا لاعتماد سولشاير الضغط على مفاتيح لعب السيتي مثلما فعل مع ليفربول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com