كيف يُهيئ يورغن كلوب لاعبي ليفربول لتجاوز ضغط مباريات شهر ديسمبر؟ – إرم نيوز‬‎

كيف يُهيئ يورغن كلوب لاعبي ليفربول لتجاوز ضغط مباريات شهر ديسمبر؟

كيف يُهيئ يورغن كلوب لاعبي ليفربول لتجاوز ضغط مباريات شهر ديسمبر؟

المصدر: نور الدين ميفراني- إرم نيوز

اهتمت صحيفة “ دايلي ميل “ في تقرير لها بفريق ليفربول الذي يستعد لخوض شهر حاسم في مسيرته يواجه خلاله عدة تحديات أبرزها كأس العالم للأندية في قطر والحفاظ على الفارق الكبير في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويلعب ليفربول في ظرف 26 يومًا 9 لقاءات ويسافر لمسافة تصل إلى 11 ألف ميل خلال نفس الفترة ويأمل في بقاء لاعبيه جاهزين ليتمكن من الاستمرار في تحقيق الفوز.

وأكدت الصحيفة أن فريق عمل يورغن كلوب المدرب الألماني يعمل على عدة قضايا، أبرزها تم رصده في التقرير التالي:

العقلية

يعتبر السنغالي ساديو ماني من أبرز نجوم فريق ليفربول في الموسم الحالي والماضي ونادرًا ما يغيب عن لقاء للفريق أو لمنتخب بلاده.

وعبر اللاعب في تصريحات عن العقلية التي تميز لاعبي الفريق حيث قال: ”بصراحة أعتقد أن التعب في العقل، إذن طالما أن الجسم يستعيد جيدًا، أعتقد بالنسبة لنا ليس من الصعب أن نلعب كل لقاء، إن كان الفريق والمدرب محتاجًا لنا، نستطيع اللعب، أنا أشتغل هنا كل يوم لأكون جاهزًا.“

ويعتبر الفوز بالألقاب حافزًا معنويًا للاعبي ليفربول واللقب القادم هو كأس العالم للأندية في قطر وقال ماني: ”يجب فقط أن نكون محترفين الفوز باللقاءات والفوز بالألقاب يحفز اللاعبين، الفوز بكأس العالم للأندية سيعطينا المزيد من الزخم، إن كان كل شيء جيدًا سنفوز، وسيمنحنا نفسًا جيدًا للذهاب أكثر نحو الفوز بألقاب جديدة“.

وشكلت عقلية الفوز والتحفيز عاملًا مهمًا لدى الألماني يورغن كلوب مدرب الفريق والذي حاول زرعها في لاعبيه.

اللياقة البدنية

يعتبر الألماني أندرياس كورنماير المسؤول عن علوم الرياضة واللياقة الدنية في ليفربول من أهم مساعدي كلوب وأدى خطفه من بايرن ميونخ لغضب الفريق الألماني.

ويساهم كونماير في تمكين لاعبي ليفربول من لياقة بدنية جيدة من خلال فترة إعداد جيدة قبل بداية الموسم وطيلة الموسم من خلال التدريبات حيث يتوفر كل لاعب على جدول خاص بالقاعات الرياضية.

ويساعد فيليب جاكوبسن المسؤول عن التأهيل الطبي والأداء رفقة كونماير في الحفاظ على الطراوة البدنية للاعبي ليفربول وجاهزيتهم كل الموسم وسرعة عودته من الإصابات بمستوى لائق للعب.

التغذية

بالإضافة للعقلية واللياقة البدنية فأكل اللاعبين يبقى مهمًا في فريق ليفربول، ولذلك فمونا نيمير مسؤولة التغذية في الفريق تحرص بشكل يومي على ضمان تناول لاعبي الفريق لتغذية صحية توفي احتياجاتهم اليومية.

وسواء أثناء التدريبات أو في لقاءات الفريق الخارجية فالمسؤولة عن التغذية تحرص على تناول لاعبي الفريق لتغذية سليمة وحتى لو كان اللاعبون مطالبين بالمغادرة بسرعة من التدريبات، فهم يأخذون معهم الأكل حتى يتجنبوا أخذ أكلات سهلة وسريعة.

المداورة

يظل الألماني كلوب وفيًّا لنواة صلبة من اللاعبين ساهموا في بداية الموسم في التفوق الكبير في الدوري الإنجليزي الممتاز.

لكن كثرة اللقاءات والتحديات القادم تفرض على كلوب اللجوء للمداورة حيث سيحصل عدة لاعبين كالغيني نابي كيتا والسويسري شاكيري وجو غوميز على فرص أكبر، كما أن جيمس ميلنر لم يبدأ لقاءات كثيرة كأساسي، وسيحصل على فرص بدوره.

وقال كلوب: ”نحن في مرحلة حيث كل دقيقة على أرض الملعب للاعب لديها أهمية كبيرة بالنسبة لنا.“

ويحتاج المدرب الألماني لوجود عدد كافٍ من اللاعبين جاهزين للعب في أي وقت وتعويض الأساسيين، وهو ما يدفعه لنظام المداورة في اللقاءات القادمة بشكل كبير، ليكون الجميع جاهزًا لنهاية موسم صعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com