تقرير: نونو سانتو يتفوق على بوكيتينو ويقترب من قيادة آرسنال – إرم نيوز‬‎

تقرير: نونو سانتو يتفوق على بوكيتينو ويقترب من قيادة آرسنال

تقرير: نونو سانتو يتفوق على بوكيتينو ويقترب من قيادة آرسنال

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

تواصل إدارة نادي آرسنال الإنجليزي، البحث عن مدير فني جديد لقيادته في المرحلة المقبلة، بعد تراجع النتائج الواضح خلال الموسم الجاري.

وأصبح رحيل الإسباني أوناي إيمري، المدير الفني للغانرز، عن تدريب الفريق مسألة وقت، رغم الدعم الذي تلقاه من إدارة النادي اللندني في وقت سابق.

بديل مفاجئ

وقالت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، إن نادي آرسنال استقر على البرتغالي نونو سانتو المدير الفني الحالي لوولفرهامبتون، ليكون مديراً فنياً للفريق خلفاً لإيمري.

ويتصدر سانتو قائمة المرشحين لقيادة الفريق والتي تضم عدة أسماء مثل: مايكل أرتيتا وماوريسيو بوكيتينو.

وأصبح مصير إيمري مع ”الغانرز“ مرتبطاً بنتيجة الفريق في كل مباراة مقبلة على حدة.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن راؤول ساليهي، المدير الرياضي لآرسنال، تربطه علاقة وثيقة بخورخي مينديز، مدير أعمال المدرب البرتغالي.

سانتو يتفوق على بوكيتينو

وأكدت ”ديلي ميل“ أن العمل الذي قام به سانتو مع الوولفز منحه أفضليه على حساب بوكيتينو المدير الفني السابق لتوتنهام هوتسبير، لدي إدارة آرسنال.

ونجح سانتو في قيادة وولفرهامبتون للقب الشامبيونشيب الإنجليزية قبل موسمين، قبل أن يقدم موسماً مميزاً مع الفريق العام الماضي في الدوري الإنجليزي الممتاز.

واحتل وولفرهامبتون المركز السابع بجدول ترتيب البريمييرليغ في الموسم الماضي، ليتأهل للمشاركة في الدوري الأوروبي.

وتراجعت نتائج الوولفر في بداية الموسم الحالي بسبب ضغط المباريات بين الدوري الإنجليزي والمواجهات الأوروبية، إلا أن الفريق استعاد عافيته ليصل إلى المركز الخامس في سباق الدوري، كما أنه اقترب من التأهل عن مجموعته بالدوري الأوروبي.

إستراتيجية آرسنال

وتعرضت إدارة آرسنال لضغوط قوية من جماهير النادي، التي تطالب بإقالة أوناي إيمري، خاصة بعد التعادل الأخير أمام ساوثهامبتون.

ويرى آرسنال أن تعيين مدير فني جديد في منتصف الموسم قد يتسبب في مشاكل أكبر للفريق.

ويدرس آرسنال إقالة إيمري وتعيين فريدي ليونبيرغ نجم الفريق السابق، وستيف بولد رئيس أكاديمية آرسنال لقيادة الفريق بشكل مؤقت حتى نهاية الموسم الجاري، حتى يصبح المرشحون لتولي مهمة تدريب الفريق متاحين بشكل أكبر.

أزمة جديدة

وأصبح استمرار أناي إيمري في قيادة الفريق بمثابة التهديد لإدارة النادي التي تسعي للحفاظ علي القوام الرئيس للغانرز.

وقالت صحيفة ”ديلي اكسبريس“ البريطانية، إن استمرار أوناي قد يدفع ثنائي هجوم الفريق أوباميانغ وأليكسندر لاكازيت للتفكير في الرحيل عن صفوف الغانرز.

وأغلق كل من أوباميانغ ولاكازيت ملف تمديد تعاقدهما مع آرسنال خلال الفترة الحالية.

وينتهي عقد أوباميانغ مع آرسنال خلال 18 شهرًا فقط، إلا أن اللاعبين مترددان في اتخاذ القرار بالبقاء مع الفريق في ظل تواجد أوناي إيمري على رأس القيادة الفنية.

ويشعر عدد من لاعبي آرسنال بقلق بالغ حيال قدرة إيمري على قيادة الفريق للعودة للمشاركة بدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وبدأت إدارة الغانرز في إعداد قائمة بالبدائل المقترحة لخلافة أوناي إيمري في تدريب الفريق خلال المرحلة المقبلة.

وتشعر الإدارة بقلق كبير حول اقتراب الثنائي لاكازيت وأوباميانغ من الرحيل عن ملعب الإمارات.

وتراجعت نتائج آرسنال بشكل كبير هذا الموسم بعد أن فشل في تحقيق أي فوز في مبارياته الخمس الأخيرة بالدوري الإنجليزي الممتاز.

وتعادل آرسنال في آخر مبارياته بالبريمييرليغ أمام فريق ساوثهامتون، ليبتعد بفارق 19 نقطة كاملة عن المتصدر ليفربول.

ووجهت جماهير آرسنال انتقادات عنيفة لأوناي إيمري، وطالبت بإقالته من تدريب الفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com