رسميًا.. يورغن كلوب يقود القوة الضاربة لليفربول في مونديال الأندية – إرم نيوز‬‎

رسميًا.. يورغن كلوب يقود القوة الضاربة لليفربول في مونديال الأندية

رسميًا.. يورغن كلوب يقود القوة الضاربة لليفربول في مونديال الأندية

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

قرر ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز الاستعانة بفريق من الشبان لخوض دور الـ8 لكأس كاراباو أمام أستون فيلا بقيادة نيل كريتشلي، فيما سيقود الألماني يورغن كلوب الفريق الأول في كأس العالم للأندية في قطر.

واضطر ليفربول لتقسيم فريقه إلى فريقين من أجل خوض مباراة دور الـ8 لكأس كاراباو أمام فيلا يوم 17 ديسمبر/كانون الأول المقبل، بينما يخوض ليفربول أولى مبارياته في مونديال الأندية في الدوحة خلال اليوم التالي.

وقرر كلوب أن يقود كريتشلي مدرب فريق تحت 23 عامًا الفريق أمام فيلا قبل 24 ساعة فقط، من قيادته (كلوب) للفريق الأول في قبل نهائي كأس العالم للأندية في قطر.

وكان كلوب قد فكر في تقسيم اللاعبين الكبار بين المباراتين، وفكر أيضًا في احتمال أن يساعد مساعده بيب ليندرز في تولي مسؤولية تشكيلة الفريق المحلية.

ولكن بدلًا من ذلك، سيكون كريتشلي مدربًا للفريق أمام أستون فيلا بقيادة فريقه الشاب الذي تقدم كثيرًا مؤخرًا في محاولة للفوز على الفريق المنافس في الدوري الممتاز.

وهذا يعني أنه من المحتمل أن يضم ليفربول أقل من 23 لاعبًا في تشكيلة الفريق في بطولة كأس العالم للأندية حيث سيشارك لاعبون مثل ريان بروستر وكاويمين كيلير وسيب فان دن بيرغ وكورتيس جونز وهارفي إليوت أمام أستون فيلا.

ولا شك أن هذا الحل محبط لكلوب، لكنه اضطر لهذا القرار خاصة وأن المباراتين ستلعبان في قارتين مختلفتين في غضون 24 ساعة فقط.

راحة للكبار
كما أنه فكر في منح بعض اللاعبين الأساسيين راحة من خلال تركهم لخوض مباراة كأس كاراباو، التي ستوفر استراحة لمدة 7 أيام بعد ذلك، لكن اللاعبين أنفسهم طالبوا المشاركة بقوة للفوز بالبطولة الأهم في العالم.

وكانت هناك فكرة أخرى بإرسال بعض اللاعبين إلى قطر بعد مباراة أستون فيلا، لكن ذلك أثبت أنه غير عملي.

واختار كريتشلي بالفعل التشكيلة التي سيخوض بها مباراة أستون فيلا، وسيتبع جميع القواعد المعتادة حيث يحاول النادي جعله أكثر تنافسية قدر الإمكان للفوز على أستون فيلا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com