5 أسباب تقود غاريث بيل للموافقة على الرحيل من ريال مدريد إلى مانشستر يونايتد – إرم نيوز‬‎

5 أسباب تقود غاريث بيل للموافقة على الرحيل من ريال مدريد إلى مانشستر يونايتد

5 أسباب تقود غاريث بيل للموافقة على الرحيل من ريال مدريد إلى مانشستر يونايتد

المصدر: محمد ثروت ـ إرم نيوز

يرغب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي في التعاقد مع الويلزي الدولي غاريث بيل، نجم نادي ريال مدريد الإسباني في سوق الانتقالات الشتوية المقبلة.

وتوترت العلاقات بشدة بين غاريث بيل وإدارة ريال مدريد والطاقم الفني للفريق وعلى رأسه الفرنسي زين الدين زيدان، حيث ابتعد عن المشاركة في المباريات مع الميرينغي لفترة طويلة مؤخراً، ثم انتظم مع منتخب ويلز في التصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأوروبية 2020.

وأكد بيل في تصريحات أنه لا يرغب في الاستمرار مع ريال مدريد وأنه يشعر برغبة أكبر في اللعب لمنتخب ويلز مقارنة بالمشاركة مع النادي الملكي، وهو ما يفتح الباب على مصراعيه أمام رحيله الوشيك عن ”سانتياغو برنابيو“.

دوافع جديدة

من جانبها، رصد صحيفة ”ديفنسا سنترال“ 5 أسباب تدفع غاريث بيل للموافقة على الانتقال إلى مانشستر يونايتد، بدلاً من البحث عن مغامرة آسيوية بعد تلفيه عروضاً للاحتراف في الصين..

أولاً: قرب إنجلترا من ويلز، وهو الأمر الذي سيشجع بيل على الانتقال إلى البريمييرليغ مرة أخرى، كي يكون قريباً من بلده للمشاركة مع المنتخب الويلزي في الاستحقاقات الدولية، كما أن بيل تعود على الحياة في إنجلترا، كونه كان لاعباً سابقاً في ناديي ساوثهامبتون وتوتنهام هوتسبير.

ثانياً: التعود على المنافسات في الدوري الإنجليزي، حيث قضى بيل ما يقرب من 7 سنوات في البطولة الأقوى في العالم، وبالتالي فإنه لن يجد أي صعوبة في التأقلم على الأجواء الإنجليزية.

ثالثاً: إجادة اللغة الإنجليزية، حيث عانى بيل كثيراً من عدم الحديث بالإسبانية في مشواره مع ريال مدريد، ولا يزال غير قادر على التعامل بتلك اللغة رغم مرور 6 سنوات على رحيله إلى مدريد.

رابعاً: سيكون بيل النجم الأبرز في صفوف مانشستر يونايتد حال نجاح الصفقة، وهو الدور الذي لم يستطع الوصول إليه في وجود البرتغالي كريستيانو رونالدو مع ريال مدريد قبل رحيل الأخير إلى يوفنتوس الإيطالي، إضافة إلى الإصابات المتكررة التي كانت عاملاَ سلبياً على مستوى اللاعب في الميرينغي، وأخيراً خلافاته مع زيدان.

خامساً: سيكون انتقال بيل إلى المانيو بمثابة تحد جديد للاعب الويلزي، حيث يمكن أن يكون نقطة تحول مع كتيبة النرويجي أولي غونار سولشاير مدرب الفريق الأحمر، والذي يعاني حالياً في ترتيب الدوري الإنجليزي، بعيداً عن المنافسة على اللقب، وأيضاً عن المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

موقف حرج

ويحتل مانشستر يونايتد المركز السابع برصيد 16 نقطة، بفارق 9 نقاط كاملة عن أقرب المراكز المؤهلة للتشامبيونزليغ في نسختها المقبلة.

وشارك بيل هذا الموسم في 7 مباريات فقط مع ريال مدريد، وأحرز خلالها هدفين وصنع مثلهما.

وتبلغ القيمة التسويقية لبيل ما يقرب من 60 مليون يورو، بحسب تقديرات موقع ”ترانسفير ماركت“، علماً بأن عقد اللاعب البالغ من العمر 30 عاماً سينتهي في منتصف 2022.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com