خبر سعيد لجمهور مانشستر سيتي

خبر سعيد لجمهور مانشستر سيتي

المصدر: إرم - من أحمد نبيل

بعد الفوز المقنع على ستوك سيتي بأربعة أهداف مقابل هدف، تلقى المدرب التشيلي مانويل بيليغريني خبراً سعيداً يتمثل في عودة الإيفواري يايا توريه لتدريبات الفريق يوم الخميس عقب عودته من بلاده متوجاً بلقب كأس الأمم الإفريقية لأول مرة.

وساهم توريه قائد منتخب كوت ديفوار بدور كبير في فوز ”الأفيال“ بلقب كأس الأمم الإفريقية التي اختتمت الأحد الماضي في غينيا الإستوائية بفوز الفريق باللقب على حساب غانا بركلا الترجيح من نقطة الجزاء.

وذلك قبل أن يعود مع بعثة بلاده إلى كوت ديفوار للاحتفال بالفوز الكبير خاصة وأن البطولة تأتي بعد 23 عاماً على اللقب الإيفواري الأول عام 1992 والذي جاء بركلات الترجيج أيضاً وعلى حساب غانا كذلك.

اللاعب البالغ من العمر 31 عاماً يعتبر عنصراً مهماً في تشكيلة بيليغريني الذي يحتاج لدعم كل لاعبيه خاصة مع زيادة الفارق مع تشيلسي المتصدر إلى 7 نقاط بعد انتهاء الجولة الخامسة والعشرين من البريميرليغ.

وفي غياب توريه حقق سيتي فوزاً واحداً فقط كان الليلة الماضية على حساب ستوك سيتي، وتعادل ثلاثة مرات في الدوري وخرج من كأس الاتحاد الإنكليزي على يد ميدلسبره.

وقال توريه فور عودته إلى مانشستر لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية: ”أنا واثق أن اللقب لا يتحدد بمباراة أو إثنتين، خاصة في الدوري الإنكليزي، لدينا 38 مباراة والاحتفاظ بلقبنا يتطلب الفوز في جميع المباراة رغم صعوبة ذلك حالياً، لكني سأقوم بواجبني مع الفريق“.

وسيخوض توريه أول مباراة مع فريقه يوم 21 فبراير/ شباط الحالي أمام نيوكاسل، حيث يحتل سيتي المركز الثاني برصيد 52 نقطة ليظل خلف فريق تشيلسي المتصدر برصيد 59 نقطة.

وتحدث بيليغريني في المؤتمر الصحفي عقب مباراة ستوك قائلاً: ”من المهم أن نفوز ونلعب بالشكل الطبيعي، وبوضوح يهمنا أن يخسر تشيلسي نقاط، لكن الأهم أن نلعب بطريقتنا المعهود ونسجل أهداف ونفوز، خاصة أننا مقبلين على دوري أبطال أوروبا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com