غاري نيفيل يحمل مجلس إدارة مانشستر يونايتد مسؤولية معاناة الفريق – إرم نيوز‬‎

غاري نيفيل يحمل مجلس إدارة مانشستر يونايتد مسؤولية معاناة الفريق

غاري نيفيل يحمل مجلس إدارة مانشستر يونايتد مسؤولية معاناة الفريق

المصدر: رويترز

حمل غاري نيفيل، مدافع مانشستر يونايتد السابق، مجلس الإدارة مسؤولية معاناة الفريق قائلاً إن المدرب أولي غونار سولشاير يحتاج إلى الوقت والمال لإعادة يونايتد للطريق الصحيح.

وشهد هذا الموسم أسوأ بداية ليونايتد في الدوري الممتاز لكرة القدم في 30 عامًا ليتراجع الفريق، الذي هيمن يومًا على كرة القدم الإنجليزية، إلى المركز 12 في الترتيب متقدمًا بنقطتين فقط على منطقة الهبوط بعد الهزيمة 1-صفر يوم الأحد أمام نيوكاسل يونايتد.

وسولشاير رابع مدرب دائم يتولى المسؤولية بعد اعتزال أليكس فيرغسون في 2013 حيث تباينت حظوظ بطل إنجلترا 20 مرة تحت قيادة المدربين ديفيد مويس ولويس فان جال وجوزيه مورينيو رغم الانفاق بسخاء على التعاقد مع لاعبين.

وأبلغ نيفيل شبكة ”سكاي“ الرياضية: ”يعاني يونايتد بسبب قرارات مجلس الإدارة السيئة.

”مجلس الإدارة مسؤول عن كل ذلك. من التعاقدات دون المستوى إلى سوء اختيار المدربين.

”لو قام مجلس الإدارة بتغيير اتجاهه كل عامين واستثمر 250 مليون جنيه إسترليني (308 مليون دولار) مع كل مدرب فإنك ستواجه مشاكل كبيرة“.

ويحاول سولشاير، الذي غادره أليكسيس سانشيز وروميلو لوكاكو قبل انطلاق الموسم، إعادة بناء الفريق مع التركيز بشكل كبير على الشباب وقال نيفيل إن مجلس الإدارة يتعين أن يصبر على زميله السابق في الفريق.

وتعاقد النادي مع قلب الدفاع هاري ماغواير والظهير الأيمن آرون وان-بيساكا والجناح دانييل جيمس قبل أن ينطلق الموسم، لكن نيفيل قال إن الفريق يحتاج إلى التعاقد مع ”خمسة أو ستة لاعبين بارزين“.

وأضاف: ”يحتاج سولشاير.. إلى إنفاق نفس الأموال التي أنفقها مدربون سابقون. لو تعاقد يونايتد مع لاعبين جيدين في ثلاث أو أربع فترات انتقال مقبلة فانه سيحقق شيئا. ولو فعل عكس ذلك فانه سيدفع الثمن في النهاية“.

وتابع: ”لا يوجد حل سريع ويجب التعامل مع الأمور بشكل منهجي. أتمنى، نظرًا للنتائج السيئة، ألا يبتعدوا عن المسار الذي اتخذوه بتطوير أداء اللاعبين الشبان لكنهم في حاجة أيضًا إلى بعض الجودة والخبرة في التشكيلة“.

من جانبه، قال سولشاير، المدير الفني، إنه سيحاول ”تقييم“ المباريات الثمانية الأولى للفريق في الدوري، التي حصد يونايتد خلالها تسع نقاط فقط في أسوأ بداية للفريق في الدوري منذ موسم 1989-1990، خلال فترة التوقف الدولي.

ومضى المدرب النرويجي قائلًا: ”نشعر بخيبة أمل بالطبع. بذل اللاعبون قصارى جهدهم. لكننا لا نصنع ما يكفي من الفرص للفوز بمباراة في كرة القدم“.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الـ12 بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 9 نقاط.

حصل مانشستر يونايتد على تسع نقاط فقط من أول ثمانية لقاءات بالدوري الإنجليزي وهي أسوأ بداية لهم منذ 1989 عندما حققوا ثماني نقاط وأنهوا البطولة في المركز الـ 13.

تم تعيين سولشاير في تدريب مانشستر يونايتد بشكل نهائي في الـ 28 من مارس الماضي ونجح من وقتها في جمع 17 نقطة بالدوري الإنجليزي من 16 مباراة، وهو رابع أسوأ سجل ضمن 17 فريقًا في البريميرليغ.

واستمتع ماثيو لونجستاف ببداية حالمة في مشاركته الأولى في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إذ أحرز هدف نيوكاسل يونايتد في الفوز 1-صفر على مانشستر يونايتد وقاده للابتعاد عن منطقة الهبوط، يوم الأحد.

وسدد اللاعب البالغ عمره 19 عامًا، والذي شارك في خط الوسط بجوار شقيقه شون، كرة لمست العارضة إلى خارج الملعب في الشوط الأول، لكنه عوض ذلك بهز شباك ديفيد دي خيا بتسديدة منخفضة في الدقيقة 72.

وبينما ظهرت السعادة على جماهير نيوكاسل ترك أداء متواضعًا آخر فريق المدرب أولي غونار سولشاير في النصف الأسفل من الترتيب.

وأحرز يونايتد تسعة أهداف فقط في ثماني مباريات في الدوري من بينها خماسية في الفوز على تشيلسي في افتتاح الموسم وظهر مرة أخرى مفتقرًا للحيوية الهجومية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com