تقرير: نادي ليفربول يستعد لقرار صادم مع محمد صلاح في نهاية الموسم

تقرير: نادي ليفربول يستعد لقرار صادم مع محمد صلاح في نهاية الموسم

يواصل المصري الدولي محمد صلاح مسيرته الرائعة برفقة نادي ليفربول في الموسم الجديد، بعد أن قاد الريدز في الموسم الماضي للتتويج بدوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه، وافتتح الموسم الحالي ببطولة كأس السوبر الأوروبي على حساب تشيلسي الإنجليزي.

وتألق محمد صلاح مع ليفربول في المباريات الثلاث الأولى للفريق في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، وأحرز 3 أهداف حتى الآن، هدفًا في مرمى نوريتش سيتي في افتتاح المسابقة، وهدفين أمس في مباراة ليفربول وأرسنال على ملعب ”أنفيلد“، والتي انتهت لصالح الريدز 3-1.

ورغم هذا التألق فإن نادي ليفربول يدرك أن لاعبه المصري الدولي ربما لا يستمر لسنوات طويلة في ”أنفيلد“، كونه أحد المطلوبين بشدة لدى عملاقي الدوري الإسباني، ريال مدريد وبرشلونة.

وقال موقع ”كالتشيو ميركاتو“ الإيطالي، نقلاً عن وسائل إعلام بريطانية، إن إدارة ليفربول تعلم أن الموسم الجاري ربما يكون الأخير لمحمد صلاح في صفوف الريدز.

وانتقل محمد صلاح إلى ليفربول في صيف عام 2017 من نادي روما الإيطالي مقابل 42 مليون يورو، وتوج بلقب هداف البريمييرليغ في موسمين متتاليين، وكان الأخير مناصفة مع السنغالي ساديو ماني نجم ليفربول، والغابوني أوباميانغ مهاجم آرسنال.

وأشار الموقع الإيطالي، في تقرير نشره، اليوم الأحد، إلى أن مسؤولي ليفربول سيوافقون على رحيل محمد صلاح بنهاية الموسم الجاري، إذا رغب اللاعب في خوض تجربة جديدة من جهة، ومن جهة أخرى لتحقيق مكسب مادي من صفقة البيع، كون قيمته التسويقية الحالية تصل إلى 150 مليون يورو على أقل تقدير.