مانشستر سيتي يسعى للضغط على تشيلسي عبر أرسنال‎

مانشستر سيتي يسعى للضغط على تشيلسي عبر أرسنال‎

لندن – يسعى مانشستر سيتي إلى استعادة نغمة الانتصارات والضغط على تشيلسي مجددا، بعد التعادل 2/2 مع إيفرتون والذي ساعد تشيلسي على الانفراد بالصدارة بفارق نقطتين أمام مانشستر سيتي حامل اللقب.

ويصطدم مانشستر سيتي بعد غد الأحد بفريق أرسنال في أولى مباراتين، ينتظر أن تحسما شكل المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

ويحتاج مانشستر سيتي للفوز على أرسنال بعد غد الأحد في المرحلة الثانية والعشرين من المسابقة، إذا أراد الاستمرار في المنافسة بقوة مع تشيلسي والبقاء قريبا من تحقيق هدف الحفاظ على لقب المسابقة، حيث تمثل هذه المباراة دفعة معنوية جيدة للفريق قبل مواجهة تشيلسي في 31 كانون ثان/يناير الحالي.

وحافظ مانشستر سيتي على سجله خاليا من الهزائم في آخر 22 مباراة خاضها بالمسابقة هذا الموسم، ولكنه سقط في فخ التعادل 2/2 مع إيفرتون مطلع هذا الأسبوع ليتراجع إلى المركز الثاني، بفارق نقطتين خف تشيلسي الذي انفرد مجددا بالصدارة.

وقال فيرناندينيو لاعب خط وسط مانشستر سيتي ”أمامنا الآن مواجهتان مع أرسنال ثم تشيلسي ولكنه الدوري الإنجليزي، عليك أن تواجه الفرق الكبيرة ولا يمكنك اختيار توقيت هذه المواجهات.. إذا أردت المنافسة على اللقب ، عليك أن تلعب على الفوز في هذه المباريات“.

وأضاف ”إنهما مباراتان في غاية الصعوبة أمام فريقين رائعين، سنرى من يكون في المقدمة بعد هاتين المباراتين، ولكن هاتين المباراتين يمكنهما المساعدة في الفوز باللقب“.

ويصارع أرسنال بقوة من أجل إنهاء الموسم في أحد المراكز الأربعة الأولى، لضمان المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

ويحتل أرسنال المركز الخامس في جدول المسابقة بفارق نقطة واحدة فقط خلف مانشستر يونايتد، ولكن بفارق أربع نقاط فقط أمام ليفربول صاحب المركز الثامن.

وحقق أرسنال الفوز في واحدة فقط من آخر خمس مباريات حل فيها ضيفا على مانشستر سيتي، كما مني بهزيمة ثقيلة 3/6 على ملعب سيتي في الموسم الماضي.

ولكن الفريق مني بهذه الهزيمة قبل انضمام المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز في صيف 2014، حيث أصبح اللاعب التشيلي النجم الأبرز في صفوف الفريق هذا الموسم بعدما سجل له حتى الآن 18 هدفا في أول مواسمه مع المدفعجية.

ويحل تشيلسي غدا السبت ضيفا على سوانسي سيتي الذي يفتقد في الفترة المقبلة جهود نجمه الإيفواري ويلفريد بوني، الذي انتقل لمانشستر سيتي أمس الأول الأربعاء ليفتح بهذا الطريق أمام مشاركة بافيتمبي جوميز مع سوانسي سيتي، وأكد جاري مونك المدير لفني لسوانسي سيتي ثقته التامة في جوميز.

ويأمل ساوثهبتون في مواصلة مسيرته الرائعة وعروضه القوية في الموسم الحالي، عندما يحل ضيفا على نيوكاسل غدا السبت في مباراة أخرى بنفس المرحلة.

ولم يخسر ساوثهبتون في آخر خمس مباريات خاضها بالدوري الإنجليزي وكان منها المباراة التي فاز فيها 1/صفر على مانشستر يونايتد، وهو الفوز الذي دفع بالفريق إلى المركز الثالث في جدول المسابقة.

ويحل مانشستر يونايتد ضيفا على كوينز بارك رينجرز حيث يتطلع يونايتد لاستعادة نغمة الانتصارات ومحو آثار الهزيمة أمام ساوثهبتون والتي كانت الأولى له في آخر 11 مباراة خاضها.

ورغم تراجع كوينز للمركز قبل الأخير في جدول المسابقة ، يتمتع الفريق بنجاح كبير في المباريات التي يخوضها على ملعبه حيث كانت جميع النقاط ال19 التي حصدها هذا الموسم حتى الآن في المباريات التي خاضها على ملعبه.

وفي باقي مباريات المرحلة ، يلتقي أستون فيلا مع ليفربول وتوتنهام مع سندرلاند وبيرنلي مع كريستال بالاس وويستر سيتي مع ستوك سيتي غدا السبت وويست هام مع هال سيتي بعد غد الأحد وويست بروميتش ألبيون مع إيفرتون يوم الاثنين المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com