فان جال حزين للخسارة أمام تلميذه كومان

فان جال حزين للخسارة أمام تلميذه كومان

المصدر: إرم من أحمد نبيل

اعتبر الهولندي لويس فان جال المدير الفني لمانشستر يونايتد أن الفرصة الضائعة سبب خسارة فريقه على أرضه أمام ساوثهامبتون الأحد، ضمن المرحلة الـ21 للدوري الإنجليزي الممتاز، مؤكدا أن الضيوف دافعوا بصورة قوية خلال المواجهة التي أقيمت على ملعب ”أولد ترافورد“.

وكان يونايتد قد هيمن على معظم أحداث المباراة، إلا أنه فشل في اختراق دفاعات الضيوف المنظمة للغاية وقد أظهر لاعبو ساوثهامبتون قوة كبيرة خلال قيامهم بالضغط على الكرة. وفي النهاية، فقد خرج رجال الهولندي رونالد كومان بنقاط المباراة الثلاث بفضل هدف الفوز الذي أحرزه تاديتش في الدقيقة 69.

وقال فان جال عقب المباراة: ”بالرغم من هيمنتنا على معظم أحداث المباراة، إلا أننا لم نخلق العديد من الفرص، لقد سمحنا لساوثهامبتون بفرصة في الدقيقة الأولى من المباراة ولكن بعد ذلك فقد هيمنا على المباراة من دون أن نخلق فرصا كثيرة“.

وتُعد تلك الخسارة هي الأولى لمانشستر منذ هزيمته بنفس النتيجة أمام مضيفه مانشستر سيتي في الثاني من تشرين ثان/نوفمبر الماضي.

وارتفع رصيد ساوثهامبتون بهذا الفوز إلى 39 نقطة ليرتقي إلى المركز الثالث، متفوقا بفارق نقطتين على مانشستر يونايتد الذي بات في المركز الرابع.

وأضاف المدرب المخضرم الذي عمل مديراً فنياً لبرشلونة فيما كان كومان مساعداً له: ”خلقنا الفرص في النهاية، ولعبنا بحماس شديد. قد قمت بالدفع بمروان فيلاني في المقدمة ثم تهيأت لنا بعد ذلك ثلاث فرص كبيرة لكن ذلك لم يكن كافيًا. أعتقد أن (خوان) ماتا كانت أمامه ثلاث فرص ولكن لا يمكننا تغيير النتيجة بعد الآن“.

وكانت علاقة فان جال بمواطنه كومان طيبة للغاية في بداياتها عندما قدّم فان غال وظيفة إدارية لكومان بجعله مساعداً له في برشلونة الإسباني سنة 1998، حتى إنّ زوجتي لويس ورونالد ارتبطتا بصداقة جيدة في تلك الفترة، إلا أنّ الود تحوّل إلى عداء فجر بسبب خلافاتهما الشهيرة في 2004 مع أياكس أمستردام الهولندي.

وشدد المدرب الهولندي في حواره مع تلفزيون النادي على أن الضيوف دافعوا بشكل جيد، ”كما أنهم كانوا منظمين جيدًا، لكنهم جاءوا لتحقيق التعادل على ما أعتقد ولكنهم خرجوا منتصرين، وهذا أمر مخيب للآمال.“

ومن ناحية أخرى، دافع لويس فان جال مدرب مانشستر يونايتد عن قراره باستبعاد هداف كولومبيا رادامل فالكاو من تشكيلته في المباراة.

وهز فالكاو – المعار من موناكو – الشباك في آخر مباريات يونايتد بالدوري ضد ستوك سيتي وبدا أنه بدأ في استعادة قوته، لكنه لم يكن حتى موجودا بين البدلاء مع فشل يونايتد في الرد حين كان متأخرا 1-0 أمام ساوثهامبتون المنظم.

وعند سؤاله لاحقا عن تفسير ذلك، قال فان جال إنه اضطر لوضع العديد من المدافعين في التشكيلة بسبب مخاوف حول لياقة لوك شو ودالي بليند.

ومع ذلك كان المهاجم الشاب جيمس ويلسون على مقاعد البدلاء وليس فالكاو.

وقال فان جال في مؤتمر صحفي بعد المباراة ”يجب أن تقارن اللاعبين قبل المباراة. بعد المباراة من الممكن أن تقول إن لاعبا كان يجب اشتراكه وكان بوسعه منحك الفوز.. لكن لا أحد يعرف.“

وأضاف ”قررت استبعاده من تشكيلة المباراة لأنه كان علي تغيير لوك شو وانخيل دي ماريا على سبيل المثال. يجب أن تنظر لاحتياجاتك في ذلك الوقت. مروان فيلايني شارك وبسبب هذا التغيير صنعنا 3 فرص.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com