لامبارد: كانتي سيكون اللاعب الرئيس والمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي صعبة بوجود مانشستر سيتي وليفربول

لامبارد: كانتي سيكون اللاعب الرئيس والمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي صعبة بوجود مانشستر سيتي وليفربول

المصدر: فريق التحرير

ألمح فرانك لامبارد، المدرب الجديد لنادي تشيلسي الإنجليزي، إلى أن اللاعب الفرنسي نغولو كانتي، سيحظى بدور رئيس في خططه للموسم الجديد.

وأعلن تشيلسي رسميًا، الخميس، تعيين لامبارد مدربًا له لـ3 سنوات، خلفًا للإيطالي ماوريسيو ساري.

وقال لامبارد في مؤتمر تقديمه مدربًا لتشيلسي: ”أعتقد وقلت ذلك بصوت عالٍ في السابق، إن كانتي واحد من أعظم لاعبي الوسط في العالم، في السنوات القليلة الماضية أدى بشكل مميز، وواحدة من ميزات استلامي لهذه الوظيفة هي قدرتي على العمل مع لاعبين بهذه الجودة“.

وأضاف: ”مهمتي ستكون استخراج الأفضل منه ومن الفريق، وأنا محظوظ لامتلاكي لاعب مثله لأنني أعرف الجودة والميزات التي يملكها“.

واستبعد لامبارد أن يتمكن من منافسة مانشستر سيتي وليفربول على لقب الدوري الإنجليزي في الموسم الجديد، بسبب الفجوة التي تفصل الفريقين عن غيرهما، وقال: ”لعبت هنا لسنوات عديدة، أعرف المعايير، هناك معيار أساسي متمثل في الظهور بشكل تنافسي، والحفاظ على التنافسية في البريميرلييغ طلب كبير“.

وتابع لامبارد ”كما نعرف أن الدوري الإنجليزي هو أكثر دوري تنافسي في العالم، لكن هذا لا يغير حقيقة أنه يتوجب أن نقدم أنفسنا وأن نبقى منافسين، نعرف أن هناك متغيرات، وأننا سنعاني من عقوبة التعاقدات، مانشستر سيتي وليفربول تميزا في العام الماضي ويجب أن نكون واقعيين بشأن ذلك“.

وواصل لاعب تشيلسي السابق: ”لا يتوجب أن نتوقف عن محاولة الصعود للقمة، لن أقول إنني أتيت إلى هنا لفعل أمر معين، لكن غريزتي تقودني للتأكد من البقاء كمنافسين ومحاولة الفوز كل مرة“.

وعن الجهاز المعاون له في مهمته الجديدة قال لامبارد: ”جودي موريس سيأتي معي كمساعد رئيسي، لدينا علاقة قوية وهو يملك اتصالًا مميزًا مع الأكاديمية هنا، إنه مدرب رائع“.

وأضاف: ”كريس جونز كان معي في ديربي كاونتي وسيأتي إلى هنا، جو إدواردز سينتقل للعمل معنا من فريق تحت 23 عامًا، وإيدي نيوتن سيعمل أيضًا مع الفريق الأول“.

وعن سؤال بشأن خبرته الضعيفة في عالم التدريب، قال لامبارد: ”فكرت في الأمر كثيرًا، في عام واحد كمدرب، وظيفة في تشيلسي لا تسنح لك عادة، لا أريد القول إنني قلق حيال أمر ما، لكن في مسيرتي لعبت تحت إدارة العديد من المدربين وهذا يقف في صالحي“.

واختتم: ”الناس سيتساءلون عن خبرتي، لكني جاهز لذلك، أخلاقيات العمل وما سأضيفه عليها لأحاول تحقيق النجاح من الأمور التي ستحدد معالم مسيرتي ”.

يشار إلى أن لامبارد، البالغ من العمر 41 عامًا، لعب لتشيلسي بين 2001 و2014، بواقع 640 مباراة، سجل فيها 209 أهداف، وصنع 150، علمًا أنه الهداف التاريخي للبلوز، وحصد مع الفريق 3 ألقاب في الدوري الإنجليزي ولقبًا في دوري أبطال أوروبا ولقبًا في الدوري الأوروبي وغيرها من الألقاب.