ماذا قال ساري بعد ضمان تواجد تشيلسي في المربع الذهبي بالدوري الإنجليزي؟

ماذا قال ساري بعد ضمان تواجد تشيلسي في المربع الذهبي بالدوري الإنجليزي؟

المصدر: رويترز

قال ماوريتسيو ساري، مدرب تشيلسي، إن لاعبيه ظهر عليهم إجهاد المنافسة في الدوري الأوروبي إذ عانوا أمام واتفورد يوم الأحد قبل الفوز 3-صفر، وضمان إنهاء الدوري الإنجليزي الممتاز في المربع الذهبي.

واكتفى تشيلسي، الذي عاد إلى دوري أبطال أوروبا بعد تعادل آرسنال مع برايتون آند هوف ألبيون، يوم الأحد، بالتعادل 1-1 مع مستضيفه أينتراخت فرانكفورت في ذهاب قبل نهائي الدوري الأوروبي يوم الخميس ولم يحصل على الوقت الكافي للاستعداد لواتفورد.

وأبلغ ساري الصحفيين قبل ضمان المربع الذهبي: ”أعتقد أننا عانينا في الشوط الأول، لأننا كنا مجهدين جسديًّا وذهنيًّا. في الشوط الثاني تراجع حماس (واتفورد) لذا سيطرنا على المباراة.

”كنا محظوظين بالتأكيد لأننا أحرزنا هدفًا بعد دقيقتين من استئناف اللعب، وربما تحسنت الأمور ذهنيًّا بعد الهدف الأول ولعبنا بشكل جيدة لمدة 30 أو 35 دقيقة“.

وأطلقت جماهير تشيلسي صيحات الاستهجان ضد لاعبيها بعد نهاية الشوط الأول بعد سيطرة واتفورد.

لكن هازارد صنع هدفين متتاليين لزميليه روبن لوفتوس-تشيك وديفيد لويز في بداية الشوط الثاني قبل أن يسجل الأرجنتيني غونزالو هيغواين الهدف الثالث.

وقال ساري في إشارة إلى الرحلة لألمانيا: ”ليس من السهل اللعب بعد 60 ساعة“.

* ثقة تشيلسي

وحسم هذا الفوز، وتعادل كل من آرسنال ومانشستر يونايتد 1-1 مع برايتون وهدرسفيلد تاون على الترتيب، عودة تشيلسي إلى دوري الأبطال بعدما نافس في الدوري الأوروبي هذا الموسم.

وقفز تشيلسي إلى المركز الثالث متقدمًا بنقطة واحدة على توتنهام هوتسبير، وأربع نقاط أمام آرسنال، صاحب المركز الخامس، الذي تضاءلت آماله في المربع الذهبي.

وبدت عودة تشيلسي إلى البطولة القارية الأبرز للأندية، وهو أقل ما كان يمكن للمدرب الإيطالي فعله في موسمه الأول، في خطر بعد الهزيمة المذلة 6-صفر أمام مانشستر سيتي في فبراير/ شباط والتي كانت الخسارة الثالثة في أربع مباريات.

لكن تشيلسي خسر مرتين في آخر 11 مباراة مع تعثر توتنهام ومانشستر يونايتد وآرسنال.

واعترف ساري أنه أخطأ يوم الأحد بعدم إراحة الفرنسي نغولو كانتي الذي خرج في بداية الشوط الأول بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية.

وقال: ”أعتقد أنني ارتكبت خطأ لأنه ربما كان من الأفضل أن يأخذ راحة. في بعض الأحيان من الصعب أن تضع لاعبًا مهمًّا مثل كانتي أو هازارد على مقاعد البدلاء. أعتقد أنه من الصعب أن يتعافى قبل المباراتين المقبلتين“.

وتابع ساري في إشارة إلى مواجهة محتملة ضد آرسنال الذي فاز 3-1 على فالنسيا في ذهاب المواجهة الأخرى للدور قبل النهائي ”لكننا نريد بلوغ نهائي (الدوري الأوروبي) لذا فهو محظوظ“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة