تعرّف على الخسائر المادية للاعبي مانشستر يونايتد بعد فشل التأهل لدوري أبطال أوروبا

تعرّف على الخسائر المادية للاعبي مانشستر يونايتد بعد فشل التأهل لدوري أبطال أوروبا

المصدر: نور الدين ميفراني- إرم نيوز

خرج رسميًا مانشستر يونايتد من سباق التأهل لدوري أبطال أوروبا بعد تعادله أمام هيدرسفيلد الذي غادر الدوري الإنجليزي الممتاز 1-1، وهو ما سيؤدي لخسائر مالية للفريق ولاعبيه في الموسم القادم لكون مسابقة الدوري الأوروبي أقل قيمة من المسابقة الأهم.

وستحتاج إدارة الفريق لبذل مجهود كبير للحفاظ على نجومها الصيف القادم وكذلك إقناع نجوم بالقدوم لكون الغياب عن دوري أبطال أوروبا يعتبر نكسة قوية وتراجعًا كبيرًا لكل النجوم الكبار.

وسيتخلص مانشستر يونايتد من الراتب الكبير للتشيلي أليكسيس سانشيز وهو الفائدة الوحيدة من الإقصاء، كون بنود التعاقد مع اللاعبين تقتضي خصم 25 في المائة في حال الفشل في بلوغ المسابقة الأهم.

ويتقاضى سانشيز 500 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا وسيتقلص راتبه ليحصل على 375 ألف جنيه إسترليني فقط في حال قرر البقاء الموسم القادم.

كما سيخسر الفرنسي بول بوغبا 25 في المائة من راتبه البالغ 300 ألف جنيه إسترليني ويتقلص إلى 225 ألف جنيه إسترليني، بالإضافة إلى 1،8 مليون جنيه إسترليني منحة التأهل لدوري الأبطال وهو ما يضع مستقبله محل شك في ظل اهتمام ريال مدريد بخدماته.

وتبقى خسائر بوغبا الأكبر لكونه أيضًا سيفقد ما بين 2،87 مليون جنيه إسترليني و3،12 مليون جنيه إسترليني كحقوق تجارية من المشاركة في دوري النخبة الأوروبي.

وستتراجع رواتب بقية النجوم كحال لوكاكو الذي ستصبح 187 ألف جنيه إسترليني والحارس دي خيا الذي سيصبح 150 ألف جنيه إسترليني.

كما سيفقد الفريق عائدات النقل التلفزيوني الكبيرة من الاتحاد الأوروبي وعائدات المشاركة المرتفعة بالمقارنة مع الدوري الأوروبي.