ماذا ينتظر مانشستر سيتي وليفربول في المحطات الأخيرة لحسم لقب الدوري الإنجليزي؟ – إرم نيوز‬‎

ماذا ينتظر مانشستر سيتي وليفربول في المحطات الأخيرة لحسم لقب الدوري الإنجليزي؟

ماذا ينتظر مانشستر سيتي وليفربول في المحطات الأخيرة لحسم لقب الدوري الإنجليزي؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

اشتعل الصراع بين فريقي مانشستر سيتي وليفربول على حسم لقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم بعدما انتهت الجولة 32 من عمر البريمييرليغ بفوز مانشستر سيتي على فولهام 2/0، كما تغلب ليفربول على توتنهام بنتيجة 2/1.

يتصدر ليفربول ترتيب البريمييرليغ برصيد 79 نقطة من 32 مباراة، خاضها الريدز ببطولة الدوري بفارق مباراة عن مانشستر سيتي، وحصد خلالها حامل اللقب 77 نقطة.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ المحطات القادمة في طريق ليفربول ومانشستر سيتي في مشوار حسم لقب البريمييرليغ:

سيتي وطريق الحفاظ على اللقب
يخوض مانشستر سيتي 7 مواجهات في طريقه للحفاظ على لقب البريمييرليغ للموسم الثاني على التوالي.

يتبقى لمانشستر سيتي مواجهة أمام كارديف سيتي في ملعب ”الاتحاد“ يوم 3 أبريل الجاري، ثم يحل ضيفًا على كريستال بالاس يوم 14 من الشهر الجاري ويستضيف توتنهام هوتسبرز يوم 20 أبريل قبل أن يخرج لمواجهة الديربي أمام مانشستر يونايتد يوم 24 من الشهر الجاري، ويحل ضيفًا لمواجهة بيرنلي يوم 28 أبريل.

ويستضيف مانشستر سيتي نظيره ليستر سيتي بالجولة قبل الأخيرة يوم 4 مايو المقبل، كما يحل ضيفًا على برايتون يوم 12 مايو بالجولة الأخيرة.

ليفربول وحلم التتويج
يبقى ليفربول أمام 6 مباريات حاسمة لتحقيق حلمه بالتتويج بلقب البريمييرليغ هذا الموسم، بعدما كافح ووصل للمراحل المهمة في سباق البريمييرليغ.

ويحل ليفربول ضيفًا على ساوثهامبتون يوم 5 أبريل الجاري، قبل أن يستضيف تشيلسي يوم 14 من نفس الشهر، ثم يخرج لمواجهة كارديف سيتي يوم 21 أبريل الجاري، ويستضيف هيديرسفيلد تاون الذي هبط رسميًا يوم 26 من نفس الشهر.

ويحل ليفربول ضيفًا على نيوكاسل يوم 4 مايو المقبل، ثم يستضيف وولفرهامبتون يوم 12 من الشهر المقبل بالجولة الأخيرة.

وينتظر ليفربول سقوط مانشستر سيتي الذي يتفوق بفارق مواجهة، كما أن مباريات مانشستر سيتي تبدو أصعب أمام مانشستر يونايتد وتوتنهام، بعكس ليفربول الذي سيكون أقوى لقاءاته نظريًا أمام تشيلسي، ولكن مواجهات المهددين بالهبوط ستكون قوية في وجه الفريقين.

ويلعب مانشستر سيتي ضد كريستال بالاس وبيرنلي وبرايتون، كما يلتقي ليفربول كلًا من نيوكاسل وساوثهامبتون أيضًا.

تأثير دوري الأبطال
ينتظر الفريقان انطلاق منافسات ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أيضًا، وهو الأمر الذي يزيد صعوبة وإثارة الصراع بين الفريقين.

ويخوض مانشستر سيتي مواجهة قوية في ربع النهائي ضد توتنهام الإنجليزي في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بينما يخوض ليفربول مواجهة قوية ضد بورتو البرتغالي.

قوة سيتي وليفربول
يتسلح مانشستر سيتي بقيادة مديره الفني بيب غوارديولا في الجولات الأخيرة لحسم الصراع بفكرة القوة الهجومية المميزة التي تساعده على تحقيق الانتصارات، وسجل الفريق 81 هدفًا، كما أنه استقبل 21 هدفًا وهو الأمر الذي يجعل السيتيزنز بحاجة لتأكيد التفوق في المواجهات القادمة الحاسمة.

وفي مواجهة الدور الأول ضد الفرق السبعة التي تتبقى في مشوار مانشستر سيتي في الدوري، خسر سيتي مباراتين ضد ليستر سيتي وكريستال بالاس، وإن كانت المعادلة تغيرت بالنسبة لبعض الفرق مثل مانشستر يونايتد الذي أصبح أقوى من مباراة الدور الأول.

ويراهن ليفربول على حماس لاعبيه من أجل تحقيق الفوز باللقب الغائب منذ موسم 1989/1990 خاصة أن الريدز يملكون صلابة دفاعية واستقبلوا 19 هدفًا بتألق كبير من الحارس أليسون والهولندي المتميز فيرجيل فان ديك فضلًا عن قوة هجومية مميزة أيضًا بوجود المثلث الذي يضم المصري محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني والبرازيلي روبرتو فيرمينو، وسجل الفريق 72 هدفًا.

وفي مباريات الدور الأول ضد الفرق السبعة التي تظهر في مشوار ليفربول بالدوري، خسر الريدز ضد وولفرهامبتون وتعادل مع تشيلسي.

وقال محمد ناجي جدو مهاجم هال سيتي الإنجليزي الأسبق لشبكة ”إرم نيوز“ إن الصراع يبدو صعبًا بين الفريقين وحسمه سيعتمد على قدرات فنية وأيضًا أعصاب هادئة.

وأضاف ”ليفربول لديه دوافع كبيرة للقتال على اللقب، عبر عنها النجم محمد صلاح بتأكيداته أنه مستعد للتضحية بلقب دوري أبطال أوروبا من أجل استعادة الدوري الإنجليزي، كما أن مانشستر سيتي يسعى لحسم التتويج أيضًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com