هل تعرض أوكسليد تشامبرلين لاعب نادي ليفربول لإصابة خطيرة؟

هل تعرض أوكسليد تشامبرلين لاعب نادي ليفربول لإصابة خطيرة؟

المصدر: رويترز

اضطر أليكس أوكسليد-تشامبرلين، لاعب ليفربول، العائد من الإصابة، إلى الخروج من مباراة لناديه تحت 23 عامًا، بعد مرور 40 دقيقة، لكن النادي الذي ينافس على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز يعتقد أنه لا يعاني من شيء خطير.

وتعرض لاعب إنجلترا، البالغ من العمر 25 عامًا، لإصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة اليمنى في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي أمام روما، وغاب عن نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وثارت شكوك حول إمكانية غياب أوكسليد-تشامبرلين عن موسم 2018/2019 بأكمله، لكن يورغن كلوب مدرب ليفربول قال في ديسمبر إن اللاعب يسابق الزمن للعودة إلى الملاعب وضمه لتشكيلة الفريق في الأدوار الإقصائية بدوري الأبطال.

وخرج أوكسليد-تشامبرلين بعد 40 دقيقة من مواجهة ديربي تحت 23 عامًا يوم الجمعة، كإجراء احترازي. وأصدر ليفربول بيانًا أكد أن اللاعب سيخضع لفحوص عضلية.

وقال نيل كريتشلي، مدرب ليفربول تحت 23 عامًا: ”إنه يعاني من شيء، لكن، أتمنى ألا يكون الأمر خطيرًا. الشيء الجيد أن الأمر لا يتعلق بالركبة، لذا هو سعيد بأنه لا توجد مشكلة فيها“.

وأضاف ”ربما يتعلق الأمر بمشكلة عضلية، وسيخضع لفحوص للتعرف على ذلك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com