فان بيرسي يسخر من الصحافة الإنكليزية – إرم نيوز‬‎

فان بيرسي يسخر من الصحافة الإنكليزية

فان بيرسي يسخر من الصحافة الإنكليزية

المصدر: إرم ـ من أحمد نبيل

يرى الهولندي روبن فان بيرسي مهاجم مانشستر يونايتد أن حالته البدنية القوية هي السبب في تألقه أمام المرمى في الآونة الأخيرة ، مشيراً إلى أنه في أفضل حالاته من الناحية البدنية قبيل مواجهة ليفربول في قمة المرحلة السادسة عشرة في البريميرليغ ، رغم ما يتردد في وسائل الإعلام عن تقدمه بالعمر وتراجع مستواه!

وستكون الفرصة سانحة أمام مانشستر يونايتد لتعميق جراح جاره الشمالي ليفربول عندما يستضيفه على ملعب أولدترافورد يوم الأحد ضمن مباريات المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإنكليزي الممتاز.

ويسعى الشياطين الحمر إلى ضرب عصفورين بحجر واحد من خلال الثأر لخسارته ذهابا وايابا الموسم الماضي امام غريمه التقليدي والابتعاد عنه بفارق 10 نقاط.

ويريد مانشستر مواصلة سلسلة انتصاراته في الأونة الأخيرة ، حيث فاز في مبارياته الخمس على التوالي وصعد إلى المركز الثالث معززا آماله في احتلال مركز مؤهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل وهي البطولة التي غاب عنها هذا الموسم للمرة الأولى منذ أواسط التسعينات بحلوله سابعا.

وكان فان بيرسي قد أحرز ثلاثة أهداف في آخر ثلاث مباريات لعبها، بما في ذلك هدفيه في مرمى ساوثهامبتون ليلة الإثنين الماضي.

وقال فان بيرسي إنه يعتزم مواصلة العمل على تطوير أدائه من أجل مساعدة الفريق على مواصلة مسيرة الانتصارات ، موضحاً : ”أعتقد أن كافة الأمور تبدأ عندما تكون في حالة بدنية جيدة لأنه عندما تكون في كامل لياقتك البدنية والفنية فإنه يكون بمقدورك حينذاك أن تحقق المزيد“.

وأضاف فان بيرسي في حواره مع قناة النادي : ”خلال الأسبوعين الماضيين كنت أشعر أنني بحالة بدنية جيدة للغاية ، أشعر أنني قادر على القيام بالعديد من الانطلاقات ومواصلة اللعب حتى الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة. أنا في حالة فنية جيدة ولا أظن أن إحرازي للأهداف كان من قبيل الصدفة ، ولكني عانيت إلى حد ما في بداية هذا الموسم“.

وعن تراجع أداء الفريق بشكل عام ومستواه بشكل خاص قال قائد منتخب هولندا : ”لا أعرف ما هو السبب فيما جرى في بداية الموسم. وربما يكون من الصعب أن تنجح في مواصلة الأداء بصورة مباشرة عقب المشاركة في نهائيات كأس العالم. لقد شاركت في خمس بطولات خلال الأعوام القليلة الماضية – حيث لعبت في ثلاث بطولات أوروبية وبطولتي كأس عالم ودائمًا ما كنت أواجه صعوبة خلال الفترات التي كانت تعقب المشاركة في تلك البطولات ورغم ذلك فإنني كنت أتمكن من استعادة عافيتي. وفي الغالب ما يكون من الصعب عليك أن تستعيد عافيتك تمامًا“.

“لقد كان إحساسًا رائعًا أن أنجح في إحراز هدفين في مرمى ساوثهامبتون، ولا تقتصر الأهمية على الأهداف فقط ولكنني كنت سعيدًا في الواقع بالطريقة التي لعبت بها ونجاحي في السيطرة على الكرة من أجل تمريرها لزملائي في الفريق. وتلك هي نقطة البداية ، يتحتم عليك أن تكون ذو أهمية من أجل فريقك وذلك من خلال السيطرة على الكرة، وأن تشارك بقوة في الألعاب الهوائية، وهذا ليس من أجل نفسك فقط، وقد كانت جميع هذه الأمور تسير على ما يرام“.

وعندما سُئل عما إذا كان بلوغه عامه الثلاثين له أي تأثير على مستواه، أجاب فان بيرسي مضيفًا: ”على المستوى الشخصي فإنني لا أعتقد ذلك ولكنكم إذا ما طالعتم الصحف فسوف تجدون الوضع مختلفًا! ينتابك شعور غريب عندما تبلغ الثلاثين من العمر ووفقًا لما يقوله الجميع فإنك تمر بفترة سيئة عندما يصبح عمرك 30 أو 31 عامًا حيث تبدأ في الشعور ببعض المعاناة ، أما أنا فلا أعتقد أن ذلك صحيحاً ، حيث إنني أعيش حياة كروية هادئة ومقتنع تمامًا أنني سوف أتمكن من تقديم أفضل المستويات واللعب لعدة سنوات قادمة، وعلى الأقل فإن هذا هو ما أريده وأسعى إليه. حيث إن عامل السن لا يمثل مصدر قلق بالنسبة لي على الاطلاق“.

وأتم فان بيرسي عامه الحادي والثلاثين في شهر أغسطس/آب ، ولكنه مازال يتألق وسجل في البريميرليغ ستة أهداف احتل بها صدارة هدافي مانشستر يونايتد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com