مانشستر يونايتد العائد يتوق لزيادة معاناة ليفربول

مانشستر يونايتد العائد يتوق لزيادة معاناة ليفربول

لندن – سيسعى مانشستر يونايتد لتحقيق سادس انتصار على التوالي في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم من أجل زيادة معاناة بريندان رودجرز وفريقه المتعثر ليفربول عندما يلتقي الغريمان باستاد اولد ترافورد الأحد.

وواصل يونايتد – الذي احتل المركز السابع الموسم الماضي – التعافي من آثار بداية سيئة للموسم بفوز جاء بمساندة الحظ 2-1 على مضيفه المتألق ساوثامبتون الإثنين الماضي ليتقدم للمركز الثالث لأول مرة منذ أغسطس/ آب 2013.

وعلى النقيض يحتل ليفربول وصيف البطل الموسم الماضي المركز التاسع وخرج مبكراً من دوري أبطال أوروبا عقب تعادله 1-1 بملعبه مع بازل في مباراته الأخيرة بدور المجموعات الثلاثاء.

وواجه ليفربول صعوبات في تقديم الأداء نفسه الذي وضعه على مشارف إحراز اللقب الموسم الماضي ويملك الآن 21 نقطة بعد انتصارين في مبارياته الست الأخيرة بالدوري تضمنت التعادل بدون أهداف بملعبه مع سندرلاند السبت الماضي.

وسجل روبن فان بيرسي مهاجم يونايتد الهدفين في الانتصار على ساوثامبتون وساعدته ثلاثة أهداف في ثلاث مباريات على اسكات المنتقدين بعد مستواه السيء في بداية الموسم.

وأعلن قائد منتخب هولندا إنه وبقية الفريق استعادوا قمة مستواهم.

وقال فان بيرسي الذي يتأخر فريقه بثماني نقاط وراء تشيلسي المتصدر ويملك 28 نقطة من 15 مباراة: ”المباراة القادمة ضد ليفربول، نتطلع إليها بشدة، نحن سعداء حقاً بأن مستوانا في ارتفاع حالياً، يجب أن نحافظ على هذا الزخم“.

وسيتطلع تشيلسي المتصدر للتعويض سريعاً حين يستضيف هال سيتي الموجود في منطقة الهبوط باستاد ستامفورد بريدج السبت عقب هزيمة فريق المدرب جوزيه مورينيو لأول مرة هذا الموسم حين خسر 2-1 أمام مضيفه نيوكاسل يونايتد في الجولة السابقة.

وتأهل تشيلسي بالفعل إلى دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا قبل جولة على النهاية واختتم مشواره في دور المجموعات بفوز سهل 3-1 على سبورتنغ لشبونة الأربعاء.

واستفاد مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني من تعثر تشيلسي وقلص معه الفارق لثلاث نقاط بانتصار صعب 1-0 على إيفرتون.

لكن سيتعين على حامل اللقب اللعب بدون هدافه سيرجيو أغويرو – الذي قد يغيب لفترة تصل لستة أسابيع بسبب إصابة في الركبة – عندما يحل ضيفاً على ليستر سيتي متذيل الترتيب السبت.

وبلغ سيتي دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا بعد انتصار ثمين 2-0 في روما الأربعاء.

ويلعب وست هام يونايتد – الذي تجاوز كل التوقعات بوجوده في المركز الرابع – في ضيافة سندرلاند بينما سيتطلع ساوثامبتون المتراجع للمركز الخامس لوضع حد لثلاث هزائم متتالية عندما يزور بيرنلي صاحب المركز قبل الأخير السبت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com