فُرص نجاة إيماليانو سالا باتت ضئيلة بعد توقف البحث عن الطائرة المفقودة

فُرص نجاة إيماليانو سالا باتت ضئيلة بعد توقف البحث عن الطائرة المفقودة

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

توقفت الشرطة عن عمليات البحث عن جثة إيماليانو سالا لاعب نانت الذي تعاقد مع كارديف سيتي خلال فترة الانتقالات الشتوية بعدما طفت أجسام عائمة على المياه دون أن تكون بينها جثث ضحايا الطائرة التي سقطت في القنال الإنجليزي.

وأعلنت هيئة الطيران المدني الفرنسية أن اللاعب الأرجنتيني ”سالا“ الذي انضم حديثًا لفريق كارديف سيتي الإنجليزي كان على متن طائرة خفيفة اختفت بين فرنسا وإنجلترا مساء الاثنين.

ومشَّطت طائرات هليكوبتر، وسفن إنقاذ، منطقة مساحتها أكثر من ألف ميل مربع قبالة جزر تشانيل بحثًا عن الطائرة الخفيفة ذات المحرك الواحد، والتي كانت تُقل ”سالا“ من مدينة نانت الفرنسية إلى كارديف، عندما فقدت الاتصال بالرادار قبالة جيرنسي فجر الثلاثاء.

وكان المهاجم الأرجنتيني (28 عامًا) قد انضم إلى نادي كارديف سيتي المتعثر في الدوري الإنجليزي الممتاز من فريق نانت الفرنسي الأسبوع الماضي في صفقة قياسية بلغت قيمتها نحو 17 مليون يورو (19مليون دولار)، وكان يلعب في فرنسا منذ 2012.

وقالت شرطة جيرنسي:“في الوقت الحالي لم يتم العثور على أثر للطائرة المفقودة، وأفراد الطائرة التي كانت تقل سالا سقطوا في الماء، لكن فرصهم في النجاة ضعيفة ”.

وأضافت الشرطة في بيان:“خلال عملية البحث التي استمرت 15 ساعة تم خلالها استخدام العديد من القوات الجوية والبحرية من جزر القنال، والمملكة المتحدة، وفرنسا، ظهر بعض الأجسام الطافية على الماء، ولم نتمكن من تأكيد ما إذا كان أيٌّ من هؤلاء من الطائرة المفقودة، ولم نعثر على أي علامات على من كانوا على متنها، وإذا كانوا قد هبطوا على الماء فإن فرص بقائهم على قيد الحياة باتت ضعيفة، وسيتم استئناف البحث عند شروق الشمس“.

وأكدت الشرطة الفرنسية أن ”سالا“ كان على متن الطائرة التي اختفت من على شاشات الرادار في القنال الإنجليزي الليلة الماضية.

وسجل سالا 12 هدفًا في 19 مباراة مع نانت في الدوري الفرنسي هذا الموسم قبل الانتقال إلى كارديف هذا الأسبوع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com