أبرزها تألق محمد صلاح وملاحقة مانشستر سيتي.. 10 نقاط ميزت الجولة الـ 23 من الدوري الإنجليزي

أبرزها تألق محمد صلاح وملاحقة مانشستر سيتي.. 10 نقاط ميزت الجولة الـ 23 من الدوري الإنجليزي

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

رصدت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية بضع نقط إيجابية ميَّزت الجولة الـ 23 من الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي شهدت استمرار نادي ليفربول في الصدارة ومانشستر سيتي يلاحقه بقوة، واقتراب الثنائي آرسنال ومانشستر يونايتد من المراكز الأربعة الأولى وتراجع تشيلسي.

وعلى الصعيد الفردي استمرار تألق النجم المصري محمد صلاح وصدارته للهدافين ومهاجم مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد وعدة لاعبين.

ونستعرض الـ10 نقاط التي رصدتها الصحيفة:

ماركوس راشفورد يواصل التألق

أكد المدرب المؤقت النرويجي أولي جونار سولشاير، أن مهاجمه ماركوس راشفورد هو أفضل مهاجم إنجليزي في الوقت الحالي، وأكد اللاعب مقولة مدربه بتسجيله هدفًا رائعًا في مرمى برايتون هو الرابع له في 4 لقاءات.

وبالنظر لتجاهله من طرف مدربه السابق جوزيه مورينيو الذي سجل تحت قيادته 4 أهداف فقط، فيبدو أن الثقة التي يتمتع بها حاليًّا دفعته لإثبات مستواه المميز.

أوناي إيمري يستحق الدعم

الفوز على تشيلسي جعل آرسنال يكسب 6 نقاط من الخمسة الكبار وهو أعلى بنقطتين مما فاز به آرسين فينغر الموسم الماضي كاملًا.

المدرب الإسباني يجني ثمار عمله مع لاعبين أقل مستوى من منافسيه، ويحتاج فعلًا لدعم الإدارة، خصوصًا أنه يقترب من مركز مؤهل لدوري الأبطال.

محمد صلاح

الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، ليس مهاجمًا في مربع العمليات، قد يكون أحيانا ينطلق من العمق لكنه أغلب الوقت يفضل اللعب في الجناح الأيمن.

تسجيل 50 هدفًا في 72 لقاءً وهو رابع لاعب يصل لهذا الرقم، أمر رائع، خصوصًا أنه لعب 13 لقاءً مع تشيلسي كانت يجب أن لا تحتسب، وهو ما يزيد من روعة ما حققه.

ليروي ساني

مهما حدث معه في البداية لكن بيب غوارديولا صبر عليه وسانده وطور مستواه بشكل لافت.

سجل هدفًا وساهم في تسجيل هدف آخر خلال لقاء هيديرسفيلد لتكون مساهمته العشرين في آخر 17 لقاء.

الاعتماد عليه مع وجود أغويرو ورحيم ستيرلينغ سيشكل قوة للفريق الذي إن حافظ على لقبه سيكون للنفاثة الألماني دور كبير.

توتنهام

عانى فريق توتنهام كثيرًا من الإصابات والإرهاق مع عودة مجموعة من لاعبين من كأس العالم روسيا 2018.

وزادت إصابة كين وديلي آلي من متاعب الفريق، لكن البعض بدأ يعود وظهر عدة لاعبين جدد في الفريق ليؤكد ماوريسيو بوكيتينو أن نظام فريقه في طريق جيد.

بورثموت – ويستهام

إن كنتم في حاجة لمعرفة لماذا النمساوي ماركو أرناوتوفيتش مهم لفريق ويستهام فما عليكم سوى مراجعة لقطة إضاعة أندي كول لفرصته الغريبة على بعد سنتيمترات على المرمى.

في الجانب الآخر سجل كاليوم ويلسون الهدف السادس له في مرمى ويستهام في 6 لقاءات وهو ما يعطيه قيمة حال انتقاله لويستهام لتعويض رحيل النمساوي للصين.

ويحتاج ويستهام لمهاجمه النمساوي أو لتعويضه بمهاجم بورثموت لمواصلة حملته الجيدة هذا الموسم.

وولفرهامبتون

سجل دييغو جوتا هدفًا لفريق وولفرهامبتون في مرمى ليستر سيتي في الوقت بدل الضائع ليقود فريقه للفوز 4-3 والصعود للمركز الثامن.

ولم تكن المرة الأولى التي يسجل فيها الفريق الفوز في الدقيقة الـ 90 بل لثالث مرة ومنحته 6 نقط حيث حول التعادل لفوز ولولاها لكان في المركز الـ13 بدلًا من الثامن.

تحسن ساوثهامبتون

لماذا تتفلسف فرق كرة القدم في إنجلترا، فمدرب مثل بوكيتينو أفضل بكثير من مدرب مثل مارك هيوز.

فريق ساوثهامبتون تحسنت نتائجه بالاعتماد على اللاعبين أنفسهم الذين ضمهم وتمكن المدرب النمساوي رالف هازنهاتل من قيادة الفريق للابتعاد عن مراكز الهبوط.

حقق الفريق الفوز على إيفرتون وكان الرابع من 8 لقاءات للمدرب النمساوي وهو ما لم يحققه هيوز في 22 لقاءً.

مدافع نيوكاسل الهداف

تقمص فابيان شار دور المهاجم في فريقه نيوكاسل وسجل هدفين في مرمى كارديف سيتي ليفوز الفريق 3-0 ويبتعد خطوة عن دائرة الهبوط.

ومنذ 1996 لم يسجل مدافع لنيوكاسل هدفين وكان هو فليب ألبيرت.

واتفورد يحتاج لتحسين نتائجه في ملعبه

فريق واتفورد يعتبر مفاجأة الدوري الإنجليزي الممتاز فالفريق بإمكانه الحصول على مقعد أوروبي.

تعادل الفريق أمام مع بيرنلي وفي 6 لقاءاته الأخيرة على ملعبه ”فيكارج رود“ حقق فوزًا واحدًا، وللوصول لأهدافه يحتاج لتحسين نتائجه في ملعبه.

مواد مقترحة