توتنهام يحقق في مزاعم عن إساءة عنصرية استهدفت لاعبه سون هيونغ مين

توتنهام يحقق في مزاعم عن إساءة عنصرية استهدفت لاعبه سون هيونغ مين

المصدر: رويترز

فتح توتنهام هوتسبير المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز، تحقيقًا داخليًا في مزاعم توجيه أحد مشجعيه إساءة عنصرية إلى لاعبه الكوري الجنوبي سون هيونغ -مين خلال الخسارة 0/1 على ملعبه أمام مانشستر يونايتد في المسابقة أمس الأحد.

وأكد النادي اللندني الإثنين أنه يجري تحقيقًا داخليًا بعد أن قال مشجع اسمه جيمس ديكنز إنه واجه مشجعًا في ملعب ويمبلي بسبب إساءة وجهها إلى الدولي الكوري.

وقال متحدث باسم النادي: ”رغم أن الواقعة حدثت على ملعبنا فإننا لم نتأكد بعد ما إذا كان الشخص المزعوم من مشجعي توتنهام أم لا“.

”لن يتهاون النادي مع أي سلوك عنصري أو تمييزي…لدينا نهج صارم لا يقبل التهاون في هذا الشأن. سنتخذ إجراءات ضد أي شخص يأتي بسلوك أو يتلفظ بعبارات مسيئة أو بذيئة“.

وقال ديكنز على حسابه في ”تويتر“: ”لم أواجه موقفًا عنصريًا في ملاعب كرة القدم لنحو 15 عامًا. لكن ما حدث اليوم في الملعب كان شائنًا. أخطرت مسؤولي تنظيم المباراة وواجهت المشجع بنفسي“.

”يجب أن يكون النادي على دراية بذلك وسنعمل سويًّا على الوصول لهذا الشخص. يجب مواجهة العنصرية حتى القضاء عليها في الملاعب“.

وقال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام الشهر الماضي إنه يرغب في ”القضاء“ على العنصرية والتصرفات المسيئة في المدرجات بعدما ألقى أحد المشجعين قشرة موز تجاه الملعب خلال الهزيمة 2/4 أمام آرسنال. واعُتقل 3 من مشجعي تشيلسي بسبب إساءات عنصرية خلال ذهاب نصف نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية أمام توتنهام الثلاثاء الماضي.

وخسر توتنهام 0/1 أمام مانشستر يونايتد في آخر مباراة لسون مع الفريق هذا الشهر بعد سفره إلى الإمارات للمشاركة مع منتخب بلاده في منافسات كأس آسيا 2019.