الشرطة الإنجليزية تبحث عن مشجعين لتشيلسي بسبب اعتداء جنسي في قطار

الشرطة الإنجليزية تبحث عن مشجعين لتشيلسي بسبب اعتداء جنسي في قطار

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

تتعقب الشرطة الإنجليزية 20 من جمهور تشيلسي بعد ”الاعتداء جنسيًا“ على سيدات وأمام أطفال، مع إطلاق ”هتافات عنصرية“ خلال رحلة بالقطار عقب الخسارة أمام ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي، الشهر الماضي.

وأشارت صحيفة ”صن“ البريطانية إلى أن مجموعة مكونة من 20 شخصًا بدأت في ترديد هتافات عنصرية بعد وقت قصير من ركوب قطار مكتظ بالأطفال والعائلات، في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وقالت شرطة المواصلات البريطانية: إن المشجعين بدأوا الاعتداء جنسيًا تجاه عدد من النساء على متن القطار، وحدثت اضطرابات بعدها وذلك عقب خسارة تشيلسي بهدف نظيف أمام ليستر سيتي في ستامفورد بريدج.

وجرت هذه الاعتداءات في محطة غريت ويسترن للسكك الحديدية في منطقة وورسيستر من بادينغتون.

وقال متحدث باسم شرطة المواصلات البريطانية: ”في 22 ديسمبر/ كانون الأول ركبت مجموعة تضم حوالي 20 من مشجعي تشيلسي القطار من محطة غرين ويسترن من لندن بادينغتون، نحو الساعة السادسة مساء.

”بدأت هذه المجموعة في ترديد تعليقات مسيئة عنصريًا أمام العائلات والأطفال. كما شوهدوا يحاولون الاعتداء جنسيًا على عدد من النساء على متن القطار. يعتقد أنهم كانوا مشجعين لتشيلسي. وغادرت المجموعة، وجميعهم من الرجال ، القطار في ورسيستر“.

وأضاف المتحدث: ”تهيب الشرطة بأي شخص شاهد ما حدث التواصل معها للمساعدة في التحقيقات، خاصة وأن عددًا من النساء اللواتي تعرضن لاعتداءات جنسية لم يبلغن عن الواقعة بعد ويحتجن لتشجيعهن على القيام بذلك“.

تأتي هذه الواقعة عقب استجواب ثلاثة اشخاص من قبل شرطة المواصلات، بعد تقارير عن صدور هتافات معادية للسامية في قطار عقب مباراة في الدوري الأنجليزي الممتاز، بين برايتون اند هوف البيون وتشيلسي منتصف الشهر الماضي.

وكذلك عقب إيقاف تشيلسي لأربعة مشجعين انتظارًا لتحقيقات الشرطة، بعد مزاعم عن إساءات عنصرية تعرض لها رحيم سترلينغ مهاجم مانشستر سيتي على استاد ستامفورد بريدج الشهر الماضي أيضًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com