مقطع فيديو جديد يكشف هوية المعتدي على ديلي آلي (شاهد) – إرم نيوز‬‎

مقطع فيديو جديد يكشف هوية المعتدي على ديلي آلي (شاهد)

مقطع فيديو جديد يكشف هوية المعتدي على ديلي آلي (شاهد)

المصدر: أحمد نبيل ورويترز

أظهر مقطع فيديو جديد المشجع الذي يبدو عليه أنه شاب، يلقي زجاجة بلاستيكية على رأس ديلي آلي لاعب وسط توتنهام، خلال ديربي لندن في كأس رابطة الاتحاد الإنجليزي، أمس الأربعاء.

وظهرت لقطات جديدة تظهر على ما يبدو مشجعًا لآرسنال يلقي زجاجة بلاستيكية ضربت آلي في رأسه، خلال ديربي شمال لندن.

ويبدو أن مقطع الفيديو تم بثه على ”تويتر“ ويكشف ماهية الشخص الذي ألقى الزجاجة من المدرجات في استاد الإمارات، بينما كان يرتدي قناعًا يخفي وجهه، وعلى الأرجح فقد غادر المدرجات سريعًا عندما شاهد نجم توتنهام يتعرض للضرب في رأسه.

واعتذر آرسنال عن الحادث قائلًا: ”لقد شعرنا بالحرج من جانب الشخص الذي ألقى الزجاجة على ديلي آلي خلال مباراة الأربعاء ضد توتنهام هوتسبر. مثل هذا السلوك ليس له مكان في ملعب الإمارات، وبعد تحليل لقطات الفيديو نجحنا في تحديد صورة المشتبه به. نحن على اتصال مع شرطة العاصمة، وستستمر التحقيقات من أجل القبض على الجاني“.

”نحن لسنا مسؤولين عن تصرف فرد واحد، ولكننا نعتذر لديلي آلي، وكل من يمثل توتنهام هوتسبير على هذا الحادث. نحن لا نتسامح مع أي سلوك غير اجتماعي أو تمييزي أو عنيف في نادي آرسنال“.

وأضاف ”أي شخص تم تحديده سيتم منعه من دخول النادي لفترة طويلة، ومنح كافة بياناته للشرطة لبدء الإجراءات القانونية ضده. ومن المعتقد أن من ألقى بالزجاجة شخص بالغ وليس طفلًا“.

وأبلغت الشرطة صحيفة ”ديلي ميل“ بأنهم باشروا التحقيقات في الواقعة، وجاء في بيان للشرطة ”نعمل مع آرسنال لتحديد هوية الشخص المسؤول عن واقعة إلقاء الزجاجة على أرض الملعب خلال مباراة آرسنال ضد توتنهام يوم الأربعاء. لم يكن هناك اعتقال فيما يتعلق بهذا الحادث بالتحديد“.

وألقيت الزجاجة في الدقيقة 72 من مباراة توتنهام التي انتهت بفوز السبيرز 2/0 ليتأهل إلى قبل نهائي كأس رابطة الأندية المحترفين، ويلتقي جاره الآخر تشيلسي.

وقال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير إن آرسنال يتعين أن يشعر ”بالامتنان“ لديلي آلي لرد فعله ”المدهش“ بعد رشقه بقارورة مياه.

وقال المدرب الأرجنتيني في مؤتمر صحفي قبل أن يحل ضيفًا على إيفرتون في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد: ”يجب أن يكون آرسنال ممتنًا له … أعتقد أن رد فعله كان مدهشًا“.

”في بلد آخر كان اللاعب سيسقط على الأرض ويخلق مشكلة كبيرة. كان تصرفه نزيها ومحترفًا ورائعًا بحق“.

وأضاف ”في بعض الأحيان كان (آلي) يتعرض لانتقادات لكنه يستحق الإشادة في هذا الموقف… بات أكثر نضجًا الآن ولا يزال جيدًا. لا يزال في مقتبل العمر وما زال يتعلم“.

وقال بوكيتينو إن هذا الحادث ربما كان من الممكن أن يصبح أسوأ.

وأوضح ”إنه أمر خطير أن يحدث من أشخاص يفترض أنهم يرغبون في الاستمتاع بمشاهدة كرة القدم“.

وأضاف ”مشجع واحد فقط لن يكون بإمكانه أن يسبب حالة من الفوضى في نادي مثل آرسنال. سيتخذ النادي ما يراه من قرارات حاسمة لمسؤوليته عن علاج الموقف. يجب على الجمهور التحلي بحسن التصرف عند الاحتفال وتشجيع فريقه ولكن بطريقة صحيحة“.

”ليس من العدل أن يدفع النادي أو الفريق أو كل الجمهور ثمن خطأ مشجع واحد“.

ورغم أنه قاد الفريق لتحقيق أفضل بداية في الدوري في تاريخ توتنهام إلا أن بوكيتينو يرى أن الصراع على اللقب في طريقة أن يصبح تنافسًا بين قطبين كما هو الحال بين سيتي وليفربول.

وقال: ”مانشستر سيتي وليفربول في الصدارة وهما المرشحان البارزان للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز“.

”لا يزال الطريق طويلًا حتى نهاية الموسم. لكن من الطبيعي أن يعتبر الجمهور هذين الفريقين هما الأوفر حظًا لحصد اللقب“.

وأضاف ”من المستحيل في هذا التوقيت أن تحدد ما إذا كان توتنهام سيحظى بفرصة للصراع من أجل التتويج. أهم شيء هو الثقة في أن الفريق قادر على المنافسة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com