بالأرقام.. كيف قاد محمد صلاح ثورة كلوب الهجومية في ليفربول؟ ( صورة )

بالأرقام.. كيف قاد محمد صلاح ثورة كلوب الهجومية في ليفربول؟ ( صورة )

المصدر: محمد ثروت- إرم نيوز

يرى البعض أن مستوى المصري الدولي محمد صلاح تراجع هذا الموسم، مقارنة بالأرقام القياسية والإنجازات التي حققها في موسمه الأول رفقة نادي ليفربول الإنجليزي.

وبعيدًا عن التحليلات والآراء الشخصية في مستوى محمد صلاح، فإن الملك المصري ردّ على منتقديه بمنتهى القوة الأسبوع الماضي، بعد أن أحرز ثلاثية في فوز ليفربول على بورنموث بالدوري الإنجليزي الممتاز، البريميرليغ، إضافة إلى الهدف الأغلى لليفربول هذا الموسم على الإطلاق في مرمى نابولي الإيطالي، ليصعد الريدز إلى دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا بعد معاناة كبيرة.

وأشار تحليل نشرته شبكة ”سكاي سبورتس“ البريطانية، اليوم الخميس، إلى الثورة التي قام بها الألماني يورغن كلوب في هجوم ليفربول هذا الموسم، والتي كان بطلها الأول محمد صلاح، رغم كل الانتقادات التي تعرض لها النجم المصري، أو ”السبيشيال وان“ كما وصفته صحيفة ”الديلي تلغراف“، بعد مباراة ليفربول ونابولي.

وقالت ”سكاي سبورتس“ إن كلوب قام بتعديل مركز محمد صلاح هذا الموسم في العديد من المباريات، خاصة في البريميرليغ، حيث شارك صلاح في مركز المهاجم الصريح، رقم 9، في 6 مباريات، وأحرز خلالها 7 أهداف، في حين شارك في مركز الجناح الأيمن في 9 مباريات سجّل خلالها 3 أهداف فقط.

ومن ناحية صناعة الأهداف، فقد صنع محمد صلاح هدفين عندما شارك كمهاجم صريح، في حين صنع هدفًا واحدًا وهو يلعب في مركز الجناح الأيمن.

وتؤكد تلك الإحصائية أن وجود صلاح في مركز جديد عليه، وهو المهاجم الصريح، كان أكثر فائدة لليفربول وللنجم المصري نفسه.

وقال جيمي كاراغير، أسطورة ليفربول، ومحلل ”سكاي سبورتس“: أعتقد أن هناك العديد من الأسباب التي دفعت كلوب لإشراك محمد صلاح في مركز المهاجم الصريح. إنه يحاول خداع المنافسين، وجذب اهتمامهم لصلاح فقط، وبالتالي فإن هذا يفتح الطريق أمام الثلاثي الآخر ساديو ماني وفيرمينو وشاكيري لتهديد مرمى الفرق المنافسة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com