جوزيه مورينيو يُغضب جماهير مانشستر يونايتد بهذا التصريح

جوزيه مورينيو يُغضب جماهير مانشستر يونايتد بهذا التصريح

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

أطلق جوزيه مورينيو تصريحًا لا شك أنه سيغضب جماهير مانشستر يونايتد، عندما أشار إلى أن إنهاء الفريق للموسم الحالي بين الأربعة الكبار في الدوري الإنجليزي أمر يحتاج إلى ”معجزة“.

ويحتل يونايتد المركز السابع حاليًا بفارق 16 نقطة عن المتصدر مانشستر سيتي، وثماني نقاط عن آرسنال صاحب المركز الرابع.

وفي حال خسارة الفريق أمام آرسنال في ”أولد ترافورد“، يوم الأربعاء المقبل، من الممكن أن يبتعد بفارق 11 نقطة عن المركز الرابع، آخر المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وقال المدير الفني البرتغالي لشبكة التلفزيون البرازيلية RedeTV: ”في العام الماضي قلت إن الفوز بالمركز الثاني كان أمرًا رائعًا؛ بسبب الصفات التي قارناها مع صفات الفرق الأخرى التي تنافس في المراكز الأربعة الأولى.

”هذا العام مع المزيد من المشاكل، كان لدينا دليل على ما قلته في بداية الموسم بأنه سيكون موسمًا صعبًا للغاية. الهدف هو محاولة الفوز بأكبر عدد ممكن من النقاط ومحاولة تحقيق المعجزة لإنهاء الموسم في المركز الرابع“.

وخاض يونايتد أسوأ بداية له في الدوري المحلي منذ عام 1990، بعد أن خسر أربع بين أول 14 مباراة، بينما فاز بست وتعادل في أربع.

وسجل الفريق 22 هدفًا وسكن شباكه 23، بينما سجل ثمانية أهداف فقط في آخر ست مباريات بالدوري الممتاز هذا الموسم. وسيتسبب الفشل في الفوز على آرسنال في زيادة الضغوط من جديد على مورينيو، بعد إقالة كل من ديفيد مويز ولويس فان غال بعد فشلهما في تحقيق أحد المراكز الأربعة الأولى في الدوري من قبل.

وقد يغيب العديد من اللاعبين المؤثرين عن يونايتد، في مواجهة آرسنال المنتشي بانتصاره المهم على غريمه المحلي توتنهام هوتسبير بأربعة أهداف مقابل هدفين في قمة شمال لندن.

واضطر مورينيو للدفع بلاعبي خط الوسط نيمانيا ماتيتش وسكوت ماكتوميناي في الدفاع خلال التعادل 2-2، يوم السبت، في ساوثامبتون.

ويعاني يونايتد من غياب العديد من مدافعيه للإصابة، منهم لوك شو وفيل جونز وآشلي يونغ وفيكتور ليندلوف واريك بيلي وكريس سمولينغ وأنطونيو فالنسيا وماتيو دارميان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com