دافيد دي خيا يضع شرطًا للبقاء مع مانشستر يونايتد

دافيد دي خيا يضع شرطًا للبقاء مع مانشستر يونايتد

المصدر: فريق التحرير

أفادت تقارير صحفية إنجليزية، اليوم الخميس، أن الحارس الإسباني دافيد دي خيا وضع شرطًا للبقاء مع مانشستر يونايتد.

وينتهي عقد دي خيا مع مانشستر يونايتد الصيف المقبل، مع وجود بند في عقده يسمح لمانشستر يونايتد بتمديد العقد لمدة عام واحد، وأفادت تقارير أن إدارة الفريق ستتجه لتفعيل البند.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“، فإن دي خيا يشترط الحصول على 350 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، والحصول على عقد مدته 5 أعوام لتمديد عقده مع مانشستر يونايتد، وهو الأجر الذي يحصل عليه المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز.

وتعثرت مفاوضات مانشستر يونايتد مع دي خيا، البالغ من العمر 28 عامًا، بشأن تمديد مستقبله، وهو ما أثار التكهنات حول رحيله عن الفريق، وتردد أن يوفنتوس وباريس سان جيرمان يراقبان موقف الحارس الإسباني.

وأضافت الصحيفة أن دي خيا أبقى الباب مفتوحًا على كل الاحتمالات، لكن مانشستر يونايتد لم يفقد الأمل في تمديد عقد الحارس.

لكن ”ديلي ميل“ نوهت إلى أن مانشستر يونايتد يواجه خسارة دي خيا دون الحصول على مقابل العام 2020، وهو الأمر الذي قد يجبر إدارة الفريق على بيعه قبل هذا الوقت للحصول على 75 مليون جنيه إسترليني.

وأشارت الصحيفة إلى أن دي خيا رفض عرض مانشستر يونايتد لتمديد عقده مقابل 375 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، ويريد الحصول على ما يحصل عليه سانشيز (350 ألف جنيه إسترليني)، وهو اللاعب الذي يحصل على أعلى راتب في مانشستر يونايتد.

وانضم دي خيا إلى مانشستر يونايتد العام 2011، قادمًا من أتلتيكو مدريد الإسباني مقابل 18 مليون جنيه إسترليني، وقد شارك مع الفريق الإنجليزي في 333 مباراة في جميع المسابقات، استقبل فيها 333 هدفًا، وحافظ على نظافة مرماه في 123 مباراة.

مواد مقترحة