خطاب واين روني العاطفي ينقذ لاعبي منتخب إنجلترا من غضب غاريث ساوثغيت

خطاب واين روني العاطفي ينقذ لاعبي منتخب إنجلترا من غضب غاريث ساوثغيت
Soccer Football - International Friendly - England v United States - Wembley Stadium, London, Britain - November 15, 2018 England's Wayne Rooney misses a chance to score REUTERS/Toby Melville

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

ذكرت صحيفة ”صن“ البريطانية أن النجم الإنجليزي واين روني ألقى خطابًا عاطفيًا في غرف الملابس، بعد المباراة الودية أمام الولايات المتحدة الأمريكية التي كانت تكريمية للهداف التاريخي للمنتخب والنجم السابق لمانشستر يونايتد والمباراة رقم 120 في مسيرته مع منتخب بلاده.

وسلّم واين روني قمصانًا إلى اللاعبين الشباب في منتخب إنجلترا، وكان خطابه العاطفي سببًا في إنقاذ اللاعبين من غضب المدرب غاريث ساوثغيت بسبب الأداء السيئ في اللقاء رغم الفوز الكبير 3/0.

وقال ساوثغيت في تصريحات نشرتها ”صن“: ”لم نلعب بانضباط، لقد كان اللعب مفتوحًا ولو لعبنا بنفس الطريقة أمام كرواتيا سنخسر.“

وأضاف مدرب منتخب إنجلترا: ”لم نتمكن من التحدث في الموضوع لكون روني قام بخطاب جميل ولم أرغب في البكاء بحفل تكريمه، لكننا سنتحدث ويجب أن نلعب بذكاء طيلة اللقاء“.

وأكد ساوثغيت أن واين روني كان يستحق التكريم وتعامل طيلة التدريبات واللقاء كلاعب كبير وقال: ”واين روني أُعجب بالاستقبال الجيد الذي تلقاه، ليس من السهل العودة للعب في مكان بموظفين جدد ولاعبين لم يشاركهم غرف الملابس سابقًا، لكنه كان متألقًا فالوقت الذي قضاه في الحديث للاعبين وخاصة الصغار كان رائعًا“.

وقّدم روني قبل اللقاء هدية لزملائه الشباب في منتخب إنجلترا، كما طلب من هاري كين مرافقته حين تسلم جائزة من الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم؛ لأنه يعتقد أن مهاجم توتنهام قادر على تحطيم عدد أهدافه 53 مع منتخب إنجلترا.

وقال واين روني بعد المباراة: ”على ملعب التدريبات الطريقة التي يتدربون بها رائعة والطريقة الذي يجيبون بها أيضًا رائعة، إنهم مجموعة جيدة من اللاعبين الشباب بمستقبل واعد، وأنا متأكد أنهم في المستقبل قادرون على تحقيق لقب لمنتخب إنجلترا“.

وأضاف النجم الإنجليزي ”سأكون أحد مشجعيهم دائمًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com