رئيس تشيلسي: قواعد اللعب المالي النظيف لا يجب أن تحوّل أندية كبرى إلى ”عادية“ – إرم نيوز‬‎

رئيس تشيلسي: قواعد اللعب المالي النظيف لا يجب أن تحوّل أندية كبرى إلى ”عادية“

رئيس تشيلسي: قواعد اللعب المالي النظيف لا يجب أن تحوّل أندية كبرى إلى ”عادية“

المصدر: رويترز

يرى الأمريكي بروس باك، رئيس نادي تشيلسي الإنجليزي، أن قواعد اللعب المالي النظيف لا يجب أن تحوّل الأندية الكبرى، مثل تشيلسي ومانشستر سيتي، إلى أندية ”عادية“.

وأشار باك إلى أن عدم المساواة بين أندية كرة القدم ليس بالضرورة أمرًا سيئًا، وقال إن القواعد الآن تحرم أندية أخرى من فرصة الارتقاء يومًا ما لتحتل قمة الدوري الإنجليزي الممتاز مثل تشيلسي.

وقال باك، على هامش قمة قادة الأعمال الرياضية في ستامفورد بريدج في تشيلسي: ”أنا شخصيًا أعتقد أن الأندية المرموقة واللاعبين الكبار من العناصر المهمة لتطوير كرة القدم، وبشكل عام لست مؤيدًا للتقليل من شأن الأندية الكبرى لجعل كل الأندية عادية.

وأضاف: ”حدث هذا في الولايات المتحدة عبر 20 عامًا مضت، وأعتقد أن هذا ألحق ضررًا، خاصة في رياضة البيسبول، وبدأ دوري كرة القدم الأمريكي للمحترفين بهذا النموذج من التوازن بين الفرق المتنافسة… لا أعتقد أن هذا النظام سيصمد على المدى الطويل“.

وقال باك: يوجد 10 أو 12 ناديًا أوروبيًا كبيرًا في الوقت الحالي، متوقعًا أن تبقى هذه الأندية في القمة لمدة 5 أو 10 سنوات مقبلة، موضحًا: ”في إنجلترا يتمثل الحلم في أنه حتى إذا كنت تشجع فريقًا متواضعًا أو ينتمي لدرجة أدنى فيمكنك أن تفوز بالدوري في يوم من الأيام.

وتابع: ”قواعد اللعب المالي النظيف لها إيجابيات وسلبيات، ومن بين السلبيات ضياع هذا الحلم الآن، ما فعله تشيلسي في 2003 وما فعله مانشستر سيتي بعد خمس سنوات يكاد يصبح من المستحيل تكراره مع قواعد اللعب المالي النظيف“.

وفاز تشيلسي بلقب الدوري مرة واحدة فقط في موسم 1954-1955، قبل أن يشتري الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش النادي في عام 2003. ومن بعدها فاز تشيلسي بلقب الدوري خمس مرات.

ولم يفز مانشستر سيتي، حامل اللقب والذي يتقاسم الصدارة حاليًا مع تشيلسي وليفربول، بلقب الدوري منذ 1968، قبل أن تستحوذ عليه مجموعة أبوظبي المتحدة.

وفي العام التالي، أنفق سيتي في سوق الانتقالات أكثر من أي فريق آخر في الدوري الإنجليزي الممتاز، وتوج النادي بعدها بثلاثة ألقاب للدوري.

وقال باك: إن الأندية اضطرت لإيجاد ”مكان طبيعي لها “ داخل التسلسل الهرمي لكرة القدم، مع سعيها للتطور أيضًا.

وباستثناء ليستر سيتي في 2016 وبلاكبيرن روفرز في 1995، هيمنت أندية مانشستر يونايتد وتشيلسي ومانشستر سيتي وأرسنال على جميع ألقاب الدوري الإنجليزي الممتاز منذ موسم 1992-1993.

وتمنع قواعد اللعب المالي النظيف الأندية من إنفاق أموال أكثر من إيراداتها، وفي حال انتهاكها قد تستبعد تلك الأندية من المسابقات القارية في نهاية المطاف. لكن الاتحاد القاري للعبة يسعى بشكل عام للتفاوض وتسوية الأوضاع مع الأندية المخالفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com