هل يلقى إيريك بايلي وفيل جونز مصير لوك شاو في مانشستر يونايتد؟

هل يلقى إيريك بايلي وفيل جونز مصير لوك شاو في مانشستر يونايتد؟
Soccer Football - Carabao Cup - Third Round - Manchester United v Derby County - Old Trafford, Manchester, Britain - September 25, 2018 Manchester United's Phil Jones has a penalty saved by Derby County's Scott Carson during the shootout Action Images via Reuters/Andrew Boyers EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

انتقد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد مدافعيه الإيفواري إيريك بايلي والإنجليزي فيل جونز؛ بعد الخروج أمام ديربي كاونتي في كأس رابطة الأندية الإنجليزية بضربات الجزاء.

وكان المدرب البرتغالي قد صرح قائلًا بعد المباراة: ”كنت أعرف أننا سنكون في ورطة مع جونز وبايلي، كنت أعرف أننا سنكون في أزمة في تلك الفترة بالضبط حين يصل دورهما“.

وأضاع جونز ضربة الجزاء الثامنة والتي أعطت التأهل لديربي، بينما كان بايلي مكلفًا بتنفيذ الضربة التاسعة، ولم تصل ضربات الترجيح لأبعد من 8 ضربات لكل فريق.

وأكدت صحيفة ”صن“ أن المدافعين يخشيان انتقام المدرب البرتغالي كما حدث للمدافع الأيسر لوك شاو الموسم الماضي، والذي أهمله مورينيو طويلًا بعد سوء مستواه في بعض اللقاءات التي منحه خلالها الفرصة.

وتراجع ترتيب الثنائي في اختيارات المدرب البرتغالي لقلبي الدفاع، حيث يفضل عليهما السويدي فيكتور لينديلوف والإنجليزي كريس سمولينغ.

ولم يبدأ جونز سوى لقاء وحيد أمام توتنهام في الدوري الإنجليزي الممتاز، وخسر الفريق 0/3، بينما بدأ الإيفواري لقاء برايتون وخسره الفريق 2/3، وعادا معًا للعب أمام ديربي كونتي في كأس الرابطة.

وينتهي عقد جونز (26 عامًا) الصيف القادم بينما ينتهي عقد بايلي (24 عامًا) في 2020 وكان مورينيو يبحث عن قلب دفاع في سوق الانتقالات الصيفي الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com