رياضة

هل يلقى إيريك بايلي وفيل جونز مصير لوك شاو في مانشستر يونايتد؟
تاريخ النشر: 28 سبتمبر 2018 9:44 GMT
تاريخ التحديث: 28 سبتمبر 2018 9:44 GMT

هل يلقى إيريك بايلي وفيل جونز مصير لوك شاو في مانشستر يونايتد؟

المدافعان تراجع ترتيبهما لدى المدرب البرتغالي هذا الموسم.

+A -A
المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

انتقد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد مدافعيه الإيفواري إيريك بايلي والإنجليزي فيل جونز؛ بعد الخروج أمام ديربي كاونتي في كأس رابطة الأندية الإنجليزية بضربات الجزاء.

وكان المدرب البرتغالي قد صرح قائلًا بعد المباراة: ”كنت أعرف أننا سنكون في ورطة مع جونز وبايلي، كنت أعرف أننا سنكون في أزمة في تلك الفترة بالضبط حين يصل دورهما“.

وأضاع جونز ضربة الجزاء الثامنة والتي أعطت التأهل لديربي، بينما كان بايلي مكلفًا بتنفيذ الضربة التاسعة، ولم تصل ضربات الترجيح لأبعد من 8 ضربات لكل فريق.

وأكدت صحيفة ”صن“ أن المدافعين يخشيان انتقام المدرب البرتغالي كما حدث للمدافع الأيسر لوك شاو الموسم الماضي، والذي أهمله مورينيو طويلًا بعد سوء مستواه في بعض اللقاءات التي منحه خلالها الفرصة.

وتراجع ترتيب الثنائي في اختيارات المدرب البرتغالي لقلبي الدفاع، حيث يفضل عليهما السويدي فيكتور لينديلوف والإنجليزي كريس سمولينغ.

ولم يبدأ جونز سوى لقاء وحيد أمام توتنهام في الدوري الإنجليزي الممتاز، وخسر الفريق 0/3، بينما بدأ الإيفواري لقاء برايتون وخسره الفريق 2/3، وعادا معًا للعب أمام ديربي كونتي في كأس الرابطة.

وينتهي عقد جونز (26 عامًا) الصيف القادم بينما ينتهي عقد بايلي (24 عامًا) في 2020 وكان مورينيو يبحث عن قلب دفاع في سوق الانتقالات الصيفي الماضي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك