وست هام يهزم مانشستر سيتي حامل اللقب

السيتيزنز يهدر فرصة الاقتراب من تشيلسي المتصدر ليتجمد رصيده عند 17 نقطة بفارق 5 نقاط عن تشيلسي الذي يملك فرصة رفع الفارق إلى 8 نقاط.

لندن – حقق وست هام فوزا مثيرا على ضيفه مانشستر سيتي حامل اللقب 2-1 في افتتاح المرحلة التاسعة من الدوري الانجليزي لكرة القدم السبت.

وهذه الخسارة الثانية لسيتي بعد الأولى أمام ستوك 1-0 في المرحلة الثالثة، فبات مركزه الثاني مهددا من ساوثمبتون الذي يلتقي ستوك لاحقا، وعجز عن تقليص الفارق مع تشيلسي المتصدر إلى نقطتين.

أما وست هام الذي تألق في صفوفه لاعب وسطه الكاميروني الكسندر سونغ، فرفع رصيده إلى 16 نقطة في المركز الرابع.

على ملعب “ابتون بارك” وأمام 34877 متفرجا، افتتح وست هام التسجيل بعد اختراقة رائعة من الإكوادوري اينير فالنسيا على الجهة اليمنى عكسها مقشرة إلى الفرنسي مورغان امالفيتانو فتابعها في شباك الدولي جو هارت (21).

وفي الشوط الثاني البالغ الإثارة، كاد الأرجنتيني سيرجيو أغويرو متصدر ترتيب هدافي الدوري وصاحب رباعية في المباراة الأخيرة أمام توتنهام، يعادل الأرقام لكن تسديدته القريبة ارتدت من القائم بعد تمريرة من الإسباني خيسوس نافاس (65).

ومرة جديدة، أهدر سيتيزنز فرصة ذهبية للتسجيل عبر العاجي يحيى توريه فارتدت كرته اللولبية من داخل المنطقة من العارضة (74).

وضاعف المضيف الأرقام بعد عرضية من آرون كريسويل تابعها السنغالي ديافرا ساخو برأسه انقذها هارت، لكن بعد أن اجتازت خط المرمى وأكدتها الإعادة التكنولوجية (75). وأصبح ساخو أول لاعب من وست هام يسجل في 6 مباريات متتالية.

وبعد دقيقة، أراح المدرب سام الاردايس النشيط فالنسيا، لكن سيتي رد في الدقيقة 77 بعد فاصل مهاري مميز من الإسباني ديفيد دسيلفا في داخل المنطقة سدد على إثرها بيسراه كرة جميلة سكنت الشباك الجانبية اليمنى لمرمى للحارس الاسباني ادريان.

وبحث لاعبو المدرب التشيلي مانويل بيليغريني عن هدف التعادل في الدقائق الأخيرة، لكن من دون نجاح في ظل تألق ادريان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع