مباراة إنجلترا ضد السويد.. تألق بيكفورد والكرات الثابتة و3 عوامل أخرى قادت الأسود الثلاثة إلى التأهل

مباراة إنجلترا ضد السويد.. تألق بيكفورد والكرات الثابتة و3 عوامل أخرى قادت الأسود الثلاثة إلى التأهل
Soccer Football - World Cup - Quarter Final - Sweden vs England - Samara Arena, Samara, Russia - July 7, 2018 General view as Sweden and England players line up during the national anthems before the match REUTERS/David Gray TPX IMAGES OF THE DAY

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تخطى منتخب إنجلترا عقبة نظيره السويد بثنائية دون ردّ مساء السبت، في ربع نهائي بطولة كأس العالم 2018 التي تستضيفها روسيا.

وصعد منتخب إنجلترا بعد أن حسم الفوز بهدفي هاري ماجوير وديلي آلي، إلى المربع الذهبي للمونديال بعد غياب 28 عامًا كاملة.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أسباب فوز منتخب إنجلترا على حساب السويد:

تألق بيكفورد

نجح الحارس جوردان بيكفورد في التألق في مباراة السويد، وأنقذ أكثر من فرصة محققة على المرمى الإنجليزي.

وأصبح بيكفورد بطلًا قوميًا في إنجلترا، بعدما واصل تألقه في المونديال، بعد أن تصدى لضربات الترجيح في مباراة كولومبيا، ثم أنقذ مرمى الإنجليز من فرص محققة أمام السويد.

وأكد نادر السيد، حارس مرمى منتخب مصر الأسبق، لـ“إرم نيوز“، أن بيكفورد أحد أفضل الحراس المتميزين في مباراة السويد.

وأضاف: ”بيكفورد حارس رائع، وأحد اكتشافات مونديال روسيا وقدّم بطولة ممتازة وأعتقد أنه أحد أسباب تألق المنتخب الإنجليزي في البطولة“.

الكرات الثابتة

واصل المنتخب الإنجليزي الاستفادة من الكرات الثابتة التي يجيدها بشكل رائع وواضح.

وسجل منتخب إنجلترا هدفيه في مرمى السويد من خلال الكرات الثابتة ولعب بشكل رائع، خاصة الخدعة التي يقوم بها اللاعبون بالوقوف صفًا ثم التحرك بشكل يربك المدافعين.

التماسك البدني

من أبرز أسباب فوز إنجلترا التماسك البدني الواضح، رغم أن المنتخب خاض مباراة أمام كولومبيا امتدت إلى 120 دقيقة، إلا أن الأسود الثلاثة ظهروا بأداء بدني مميز.

وقدم أكثر من لاعب مستويات بدنية قوية رغم التأثر بالإجهاد، ولكن معدلات الضغط والتحركات كانت مميزة في وسط الملعب من جانب لاعبي إنجلترا.

دور هندرسون

تألق جوردان هندرسون، لاعب وسط منتخب إنجلترا، بشكل لافت، وأعطى الحرية في الحركة للاعبي الوسط.

واستطاع هندرسون أن يعطي دفعة قوية للاعبي إنجلترا في خط الوسط، بمجهوده الكبير ودقة تمريراته، وهو ما منح الحرية للاعب الوسط ديلي آلي.

القادمون من الخلف

تمكن منتخب إنجلترا من الاستفادة من مهارات لاعبيه القادمين من الخلف، بعد أن استطاع الثلاثي رحيم سترلينج وديلي آلي وجيسي لينغارد خلق مساحات مميزة.

ولعب المنتخب الإنجليزي بشكل رائع من خلال تحركات لينجارد وسترلينج، وحصل على فرص مميزة لولا رعونة سترلينغ، الذي أضاع عدة محاولات خطيرة.