تشيلسي أمام أزمة هجوم قبل مواجهة مانشستر يونايتد

تشيلسي أمام أزمة هجوم قبل مواجهة مانشستر يونايتد

لندن – يواجه تشيلسي احتمال غياب كامل لمهاجميه باستثناء المخضرم ديدييه دروغبا في مباراته على أرض مانشستر يونايتد في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم الأحد المقبل.

والمؤكد أن تشيلسي الذي يقوده المدرب جوزيه مورينيو سيفتقد للهداف دييغو كوستا المصاب في عضلات الفخذ الخلفية، وكوستا هو هداف الدوري بتسعة أهداف.

كما يحوم شك حول مشاركة الفرنسي لوك ريمي بعد إصابته في الانتصار الساحق لتشيلسي على ماريبور في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء.

وشارك دروغبا البالغ من العمر 36 عاماً كبديل بعد 16 دقيقة محل ريمي وسجل هدفاً من ركلة جزاء هو الأول له منذ عودته للنادي اللندني بعد غياب عامين.

وفي هذه اللحظة فإن دروغبا هو المهاجم الوحيد اللائق في تشيلسي لكن مورينيو قد يضم دومينيك سولانكي البالغ من العمر 17 عاماً ليلعب في ضيافة يونايتد بعدما شارك اللاعب الشاب كبديل ضد ماريبور في أولى مشاركاته مع الفريق الأول.

وقال مورينيو للصحفيين الثلاثاء: “نعرف أن سولانكي لاعب موهوب، لكنه لا يزال بعيدا عن الاكتمال، سأحصل على راحة ليوم واحد ولا أريد الحديث عن الإصابات، أريد أن أسمع شيئاً من الطبيب”.

وسيسعى تشيلسي لمواصلة سجله الخالي من الهزائم منذ بداية الموسم ورفعه إلى رقم 13 وتحقيق الانتصار السابع على التوالي في جميع المسابقات ضد مانشستر يونايتد صاحب المركز السادس في الترتيب بعد بداية متذبذبة مع المدرب لويس فان غال.

ونجا يونايتد من الهزيمة في ضيافة وست بروميتش ألبيون الإثنين الماضي حين أحرز دالي بيليند هدفاً في الدقيقة 87 في مباراة رائعة انتهت بالتعادل 2-2.

لكن يونايتد يعاني من مشكلة في الهجوم أيضاً في ظل إيقاف القائد وين روني منذ 27 سبتمبر/ أيلول الماضي.

لكن مدافعه لوك شو يتحرق شوقاً لمواجهة تشيلسي.

وقال شو: “أعتقد أن بوسعنا القول بكل ثقة إن هذه واحدة من المباريات الكبرى في كرة القدم العالمية، أتمنى بالفعل أن أكون جزءا منها، أريد أن أظهر للناس ما يمكنني القيام به في مثل هذه المباريات”.

وأيا كانت النتيجة فإن تشيلسي سيبقى في القمة بفضل النقاط الخمس التي يتفوق بها على ملاحقه مانشستر سيي حامل اللقب.

ولدى تشيلسي 22 نقطة بعد سبعة انتصارات وتعادل واحد في أول ثماني مباريات بينما يأتي سيتي في المركز الثاني ومن ورائه الثنائي المفاجأة ساوثامبتون برصيد 16 نقطة ووست هام يونايتد برصيد 13 نقطة.

ويحل سيتي ضيفاً على وست هام بعدما عاش أياماً سيئة في برد موسكو حيث اختفت ثقة الفريق أمام تسيسكا موسكو الذي عوض تأخره ليتعادلا 2-2 وتصبح آمال سيتي في التأهل لدور الستة عشر في مهب الريح.

وسيخوض الفريق مباراة ضد وست هام أصعب من المباريات الأربع التي خاضها ضد هذا الفريق الموسم الماضي.

وانتصر سيتي على وست هام في مباراتي الفريقين بالدوري الممتاز وكذلك في مباراتيهما بنصف نهائي كأس رابطة المحترفين حيث سجل 14 هدفاً وتلقت شباكه هدفاً واحداً فقط.

ويقف ساوثامبتون هو الآخر في مكان غير مألوف باحتلاله المركز الثالث بعد فوزه الضخم 8-0 على سندرلاند في الجولة الماضية، وسيواجه الفريق منافساً آخر من وسط الجدول هو ستوك سيتي السبت.

وسيلعب ليفربول – الذي حالفه الحظ في الفوز 3-2 على كوينز بارك رينجرز الأحد ثم أعاده ريال مدريد لأرض الواقع بالفوز عليه 3-0 في دوري أبطال أوروبا – على أرضه ضد هال سيتي السبت.

وسيحل آرسنال ضيفاً على سندرلاند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع