غوندوغان يتحدث عن موسم مانشستر سيتي الاستثنائي.. واستعداداته مع ألمانيا لكأس العالم

غوندوغان يتحدث عن موسم مانشستر سيتي الاستثنائي.. واستعداداته مع ألمانيا لكأس العالم

المصدر: إرم نيوز - أبوظبي

قدم مانشستر سيتي موسمًا متميزًا، هذا العام تحت قيادة بيب غوارديولا، الذي واصل تمسكه بفلسفته وفرض سيطرته بها على الدوري الإنجليزي.

وحقق مانشستر سيتي هذا الموسم أبرز النتائج تكللت بالفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز عن جدارة واستحقاق، إذ جمع بين الفاعلية، والأداء الهجومي الرائع، والتماسك الدفاعي المميز، والنتائج الكبيرة. واستطاع التفوق وبفارق كبير عن بقية الفرق، بالإضافة إلى لقب كأس رابطة المحترفين الإنجليزي، وبالنظر إلى ما قدمه مانشستر سيتي مع غوارديولا هذا الموسم يبدو الفريق أكثر استعدادًا لتحقيق المزيد من الألقاب.

وتحدث إلكاي غوندوغان، لاعب السيتي، عن أبرز اللحظات خلال موسم 2017 – 2018، قائلًا: ”كان موسمًا حافلاً بالإنجازات واللحظات الهامة ومن الصعب جدًا تحديد أبرزها، قدمنا أداءً رائعاً منذ بداية الموسم وكانت نهايته أجمل حكاية لخصت مسيرة الفريق خلال موسم كامل، لم نكن نتوقع أننا سوف نصل إلى هذه النهاية المميزة لختام الموسم، لذا هنالك العديد من اللحظات الممتعة، وأعتقد أن نهاية الموسم كانت استثنائية وتركت العديد من الذكريات واللحظات التي لا يمكننا نسيانها“.

وأضاف: ”ليست اللحظات الجميلة فقط التي قد ترسخ في ذاكرة اللاعب، بالتأكيد أن تحقق لقبي دوري الإنجليزي الممتاز وكأس رابطة المحترفين الإنجليزي ومشوار الفريق أمر بغاية الأهمية، ولكن أيضًا عند تتعرض لخسارة في مباراة ما فتلك اللحظات أيضًا تترك انطباعها على مسيرة اللاعب“.

وتابع: ”بطبيعة الحال هذه هي كرة القدم تترك ذكرياتها وتجاربها تجعلك تستمر بتقديم أفضل أداء على أرض الملعب، وهذه الذكريات جزء لا يتجزأ من المسيرة الكروية لكل لاعب وهي جزء من كرة القدم، كما أنها جزء من حياتنا المهنية. أشعر بالفخر لتواجدي مع الفريق وإلى جانب زملائي والكادر الفني ومدراء النادي وجميع الموظفين، وأشكر جمهور السيتي المميز الذي عاش معنا كل مرحلة من مراحل الموسم وقدم لنا الدعم الدائم“.

وعن استعدادات إلكاي للمشاركة مع المنتخب الألماني في كأس العالم، أشار: ”أتطلع بشدة للمشاركة في هذا المحفل العالمي فبطولة كأس العالم هي حلم كل لاعب، للأسف لم أتمكن من المشاركة في بطولتين كبيرتين، بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 2016 وبطولة كأس العالم 2014 التي حقق منتخب بلادي اللقب آنذاك، كانت فرحتي كبيرة كوننا استطعنا كتابة التاريخ للمرة الرابعة، وفي نفس الوقت كانت حسرتي كبيرة أيضًا لأنني لم أشارك إلى جانب زملائي في المنتخب بسبب الإصابة التي أبعدتني عن الملاعب لفترة، لذا أتطلع العام لمساندة الفريق فلدينا فريق رائع ولاعبون مميزون يستطيعون إحداث الفارق والتغلب على الفرق المنافسة، أستعد بشكل جيد للمحافظة على لياقتي البدنية وتقديم أداء مميز وتحقيق الهدف الأسمى بالوصول إلى اللقب الخامس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة