مباراة تشيلسي ومانشستر يونايتد.. 4 أمور لا تفوتك قبل صِدام مورينيو وكونتي

مباراة تشيلسي ومانشستر يونايتد.. 4 أمور لا تفوتك قبل صِدام مورينيو وكونتي

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تتّجه الأنظار إلى ملعب ”ويمبلي“ الذي يحتضن المواجهة الكروية المثيرة التي تجمع بين تشيلسي ومانشستر يونايتد، مساء السبت، في نهائي بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وتسدل هذه المواجهة الستار على الموسم الكروي في إنجلترا بعد مشوار حافل على صعيد بطولة الدوري التي حسمها مانشستر سيتي، في حين فاز مانشستر يونايتد في بداية الموسم بلقب كأس الدرع الخيرية، وفاز سيتي بلقب كأس الرابطة.

وكالعادة تبدو المواجهة التكتيكية مثيرة بين البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد، والإيطالي أنتونيو كونتي المدير الفني لفريق تشيلسي.. وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح هذه المواجهة:

كأس الاتحاد.. وإنقاذ الموسم

تعد بطولة كأس الاتحاد بمثابة طوق نجاة للفريقين في ظل غضب جماهيري من تراجع النتائج، وغياب المنافسة القوية مع مانشستر سيتي على صدارة البريمييرليغ.

وفاز تشيلسي بلقب كأس الاتحاد 7 مرات آخرها العام 2012، في حين حصد مانشستر يونايتد اللقب 12 مرة آخرها العام 2016، ويسعى الأخير إلى المساواة مع الرقم القياسي بعدد انتصارات آرسنال باللقب 13 مرة.

مورينيو ضد كونتي وتشيلسي

تقابل مورينيو ضد كونتي 6 مرات، وفاز مورينيو في مباراتين مقابل 3 انتصارات لكونتي، وتعادل وحيد جمع بين الثنائي.

ولعب كونتي ضد مانشستر يونايتد 5 مرات، وفاز في 3 مواجهات، وخسر مرتين، ولم يتعادل على الإطلاق في مواجهاته، في حين واجه مورينيو فريقه الذي سبق ودرّبه تشيلسي في 7 مباريات، وفاز في 4 مواجهات، وخسر 3 مرات.

معادلة كونتي الهجومية

يبدو أسلوب المدرب الإيطالي أنتونيو كونتي هجوميًا في مواجهة مورينيو، ويعتمد كونتي على طريقته المعهودة 3-4-3.

ويعوّل كونتي على المثلث الهجومي الذي يضم البلجيكي إدين هازارد العقل المفكر، والمحرك الرئيس لهجمات البلوز، والذي يقدم موسمًا جيدًا سجل خلاله 16 هدفًا، وصنع 13 هدفًا.

ويراهن كونتي على الجناح البرازيلي ويليان لقيادة الجبهة اليمنى، وسجل ويليان 13 هدفًا هذا الموسم، وصنع 12 هدفًا بجانب المهاجم الإسباني ألفارو موراتا، مع وجود الفرنسي أوليفييه جيرو كورقة بديلة.

ويعوّل المدرب الإيطالي على ثنائي الوسط الفرنسي نغولو كانتي، وبجواره الإسباني سيسك فابريغاس الذي صنع 9 أهداف مع دعم الظهيرين النيجيري فيكتور موزيس، والإسباني ماركوس ألونسو.

ويضم دفاع تشيلسي الثلاثي الإنجليزي: غاري كاهيل، والإسباني سيزار أزابيلكويتا، والألماني أنتونيو روديغير، مع الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

صراع مورينيو ومعركة الوسط

في المقابل، يعتمد مورينيو على السيطرة وسط الملعب، وغلق المساحات بطريقته المعهودة 4-2-3-1.

ويراهن مورينيو على مهاجمه البلجيكي روميلو لوكاكو الهداف المميز الذي سجل هذا الموسم 27 هدفًا، وصنع 9 أهداف.

ويعتمد مورينيو على صانع الألعاب جيسي لينغارد، والفرنسي بول بوغبا مع التشيلي أليكسيس سانشيز لاختراق الدفاعات الزرقاء، مع وجود ثنائي الارتكاز: نيمانيا ماتيتش، وأندير هيريرا.

ويعوّل مورينيو على رباعي الدفاع: كريس سمولينغ، وإريك بايلي، وأنتونيو فالنسيا، وأشلي يونغ، مع قدرات الحارس الإسباني المتميز دافيد دي خيا.

وربما يبدأ مورينيو بطريقة 3-4-3، وهي نفس طريقة كونتي بالاعتماد على مثلث الدفاع فيل جونز، وكريس سمولينغ، وإريك بايلي، مع الاستغناء عن لاعب الارتكاز هيريرا.

وأكد محمد شوقي، لاعب وسط ميدلسبرة الإنجليزي الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ أن معركة الوسط ستحسم الكثير من ملامح الصراع التكتيكي بين مورينيو وكونتي.

وأضاف:“كونتي يلعب بشكل هجومي، في حين يستطيع مورينيو غلق المساحات في وجه الهجوم، وبالتالي فإن السيطرة وسط الملعب أهم ما سيسعى الفريقان إلى تحقيقه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com