مباراة آرسنال وأتلتيكو مدريد.. 4 أمور هامة عن صدام فينغر وسيميوني

مباراة آرسنال وأتلتيكو مدريد.. 4 أمور هامة عن صدام فينغر وسيميوني

المصدر: كريم محمد– إرم نيوز

تتجه الأنظار مساء الخميس إلى ملعب ”الإمارات“ بالعاصمة البريطانية لندن، لمتابعة المواجهة الكروية المثيرة التي تجمع بين آرسنال الإنجليزي وضيفه أتلتيكو مدريد الإسباني في جولة الذهاب لدور الأربعة ببطولة الدوري الأوروبي.

ويتصدر هذا اللقاء المشهد في ظل مواجهة أخرى تجمع بين مارسيليا الفرنسي وضيفه ريد بول سالزبورغ النمساوي في نصف النهائي.

ويبدو هذا اللقاء بمثابة صراع تكتيكي مثير بين الفرنسي آرسين فينغر المدير الفني لأرسنال الذي يعيش أيامه الأخيرة مع الغانرز بعد إعلان رحيله بنهاية الموسم، ونظيره الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد.

ويطرح ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي أبرز السيناريوهات قبل موقعة أرسنال وأتلتيكو مدريد وملامح صراع فينغر وسيميوني..

دويتو الرعب

يلمع دويتو الرعب الهجومي في تشكيلة أتلتيكو مدريد في مواجهة آرسنال بوجود الثنائي المتميز أنطوان غريزمان ودييغو كوستا وهذا الدويتو يراهن عليه المدرب سيميوني لهز شباك أرسنال.

يتميز اللاعبان بالقوة البدنية المتمثلة في كوستا المهاجم المميز في الالتحامات والكرات الهوائية بجانب سرعة ومهارة غريزمان أحد أفضل المهاجمين في العالم.

وسجل غريزمان 26 هدفاً هذا الموسم كما صنع 13 هدفاً لزملائه وهو ما يجعله الخيار الأبرز ونجم الشباك في تشكيلة الروخي بلانكوس وبالتالي لن يكون هناك أي تفكير في بال فينجر سوى إيقاف جريزمان.

وربما يعطي فينغر تعليمات بتغطية من جانب لورينت كوتشليني للتعامل مع انطلاقات غريزمان مع انشغال شكودران موستافي بإيقاف المهاجم دييجو كوستا.

وأكد محمد عبد الواحد، لاعب ليرس البلجيكي الأسبق، لإرم نيوز أن جريزمان من أفضل المهاجمين في أوروبا ووجوده مع دييغو كوستا أو فيرناندو توريس أو كيفين غاميرو يعطي قوة كبيرة لأتلتيكو مدريد.

وأضاف: ”دفاع أرسنال بحاجة لتركيز شديد خاصة في الكرات المرتدة التي يجيدها أتلتيكو مدريد صاحب أحد أقوى الدفاعات في العالم“.

العقل المفكر.. سلاح آرسنال

يحشد أرسنال في خط الوسط على أصحاب الموهبة الكروية المميزة والذين يجيدون التحكم في الكرة وصناعة الفرص بأقل اللمسات ليلعب البعض دور العقل المفكر.

يعتمد المدرب آرسين فينغر على الثلاثي مسعود أوزيل وآرون رامسي وجاك ويلشير وخلفهم لاعب الوسط غرانيت تشاكا، ويعد أوزيل أكثر لاعب صنع أهدافاً في آرسنال هذا الموسم برصيد 14 هدفًا وخلفه رامسي بواقع 11 هدفًا وتضم القائمة -أيضًا- تشاكا بواقع 7 أهداف كما صنع ويلشير 4 أهداف.

الدفاع ثم الدفاع.. سيميوني يحكم

يعتمد المدرب دييغو سيميوني على الدفاع ثم الدفاع المحكم الذي يجيد اللعب به ويعرف جيداً كيفية غلق المساحات أمام المنافسين، بدليل أنه في بطولة الدوري الأوروبي هذا الموسم، استقبل 3 أهداف فقط في 6 مباريات.

يعول سيميوني على قدرات حارسه يان أوبلاك، مع ثنائي قلب الدفاع دييغو جودين وستيفان سافيتش وسيمي فرسالجكو ولوكاس هيرنانديز.

ويبدو دور ثنائي الارتكاز واضحاً في إبعاد الخطورة في وسط الملعب بوجود توماس بارتي وساؤول نيغويز مع مساندة الجناحين الدفاعية سواء أنخيل كوريا أو كوكي.

لاكازيت وويلبك.. السرعة تتحدى

يراهن آرسنال على سرعة الثنائي الهجومي ألكسندر لاكازيت وداني ويلبك وكلاهما من اللاعبين المهمين أصحاب السرعات.

وسجل لاكازيت 15 هدفاً في أول مواسمه مع آرسنال كما صنع 4 أهداف وأحرز ويلبك 10 أهداف وصنع هدفين، وهذا الثنائي يمثل رهان فينجر في المباراة.

وقال محمد عبد الواحد لاعب ليرس البلجيكي السابق: ”غياب الغابوني بيير أوباميانغ مهاجم الفريق عن مشوار آرسنال في الدوري الأوروبي لمشاركته مع دورتموند الألماني خسارة لهجوم الجانرز، خاصة أن أوباميانغ مهاجم سريع ومميز، وأعتقد أن الفريق بحاجة للضغط المكثف على دفاع أتلتيكو مدريد لتسنح الفرص لويلبك ولاكازيت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com