غوارديولا يكشف ”خطة محتملة“ لإيقاف خطورة محمد صلاح في مواجهة دوري أبطال أوروبا

غوارديولا يكشف ”خطة محتملة“ لإيقاف خطورة محمد صلاح في مواجهة دوري أبطال أوروبا

المصدر: عبد الجواد فوزي- إرم نيوز

يبدو أن المدرب الإسباني بيب غوارديولا بدأ في تشكيل ملامح الخطة، التي سوف يواجه بها الريدز، في مباراة ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا الأربعاء المقبل.

ويُرجح موقع ”manchestereveningnews“ أن يتكفل المدافع الفرنسي الشاب إيميريك لابورت بمهام الجبهة اليسرى في لقاء ليفربول ضد السيتي، لمحاولة إيقاف خطورة النجم المصري المتوهج محمد صلاح.

وظهر اللاعب الفرنسي الشاب بمستوى مميز خلال مشاركته في الجبهة اليسرى، أمام فريق إيفرتون التي استطاع السيتزنز حسمها بثلاثية، ليقترب أكثر من التتويج الرسمي في الدوري الإنجليزي.

وعقب انتهاء مباراة إيفرتون اعترف غوارديولا بوجود أزمة في مركز الجناح الأيسر بالفريق قائلًا: ”نعاني من أزمة في الجبهة اليسرى على مدار الموسم الحالي، ولكن لحسن الحظ نمتلك بعض اللاعبين الذين يتمتعون بمرونة تكتيكية تسمح لهم باللعب في هذا المركز، مثل فابيان ديلف ودانيلو وأليكس زينشينكو“.

وبالحديث حول مستوى إيميريك لابورت في اللقاء قال: ”بالتأكيد أداء لابورت كان جيدًا للغاية، نظرًا للإصابة التي تعرض لها، فاللعب ضد جناح قوي مثل ثيو والكوت لا يعد أمرًا سهلًا“.

ويعد إيقاف الجناح المصري الخطير محمد صلاح في المواجهة المقبلة، هو الشغل الشاغل للمدرب الإسباني في الفترة الحالية، إذ يرجح بعض الخبراء أن السبب الرئيسي وراء مشاركة المدافع الفرنسي في هذا المركز بلقاء الأمس، هو محاولة غوارديولا اختيار اللاعب الأنسب لمراقبة صلاح.

وعلى الرغم من أن الفوز في مواجهة ديربي مانشستر في الأسبوع المقبل، من عمر مباريات الدوري الإنجليزي، يعني تتويج السيتي باللقب، إلا أن غوارديولا يشدد على تركيز فريقه في مواجهة ليفربول بدوري الأبطال فقط.

ويكمل حديثه قائلًا: ”أحاول قدر المستطاع الحفاظ على الشكل الجماعي للفريق، فمن الصعب أن يشارك سبعة أو ثمانية لاعبين أمام ليفربول لأول مرة، بعد فترة طويلة من التوقف بسبب المباريات الدولية الودية“.

وأضاف: ”أعلم أن جميع الأحاديث بين الجماهير في الفترة الحالية تقتصر على مواجهة مانشستر يونايتد، ولكن بالنسبة لنا نركز بشكل كامل في مواجهة ليفربول“.