حقيقة انسحاب منتخب إنجلترا من كأس العالم روسيا 2018

حقيقة انسحاب منتخب إنجلترا من كأس العالم روسيا 2018

المصدر: فريق التحرير

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم الأربعاء، في كلمة أمام البرلمان البريطاني، إن بريطانيا ستطرد 23 دبلوماسيًا روسيًا متورطين بقضية مقتل الجاسوس السابق سيرجي سكريبال وابنته، ووصفت ذلك بأنه أكبر عملية طرد للدبلوماسيين، منذ أكثر من 30 عامًا.

وأمهلت ماي الدبلوماسيين الروس أسبوعًا لمغادرة بريطانيا.

وأعلنت ماي أن بريطانيا ستعلق كل الاتصالات الثنائية المقررة على مستوى عالٍ مع روسيا.

وأتمت ماي: “سنلغي اجتماع وزير الخارجية الروسي في بريطانيا، ولن يذهب أي من أفراد العائلة المالكة، أو الوزراء إلى كأس العالم في روسيا”.

وكان السفير الروسي في لندن الكسندر ياكوفينكو، قد حذر بريطانيا من إجراءات مماثلة إذا طردت دبلوماسيين روسيين.

وثار جدل واسع حول انسحاب المنتخب الإنجليزي من المونديال في روسيا الصيف المقبل، على خلفية تصريحات ماي، غير أن الحقيقة خلاف ذلك.

وحتى الآن سيلعب المنتخب الإنجليزي بشكل طبيعي في المونديال، لكن دون تواجد مسؤولين بريطانيين رسميين كما يحدث في المسابقات العالمية الكبرى.

وعادة ما يحضر مسؤولون رسميون افتتاح المناسبات الكبيرة، كذلك مباريات منتخبات بلدانهم في كأس العالم.

وعلق الإعلامي السعودي بتال القوس :”مقاطعة بريطانيا لكأس العالم لا تعني عدم مشاركة منتخب إنجلترا .. على الأقل حتى الآن.. هي مقاطعة رسمية لم تصل بعد إلى حد سحب المنتخب من المشاركة”.

وذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء نقلًا عن وزارة الخارجية الروسية منذ عدة أيام، أن تهديد بريطانيا مقاطعة كأس العالم لكرة القدم 2018 بسبب تسميم جاسوس روسي سابق في إنجلترا، سيلحق الضرر بالعلاقات مع موسكو وسيؤثر على الرياضة العالمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع