ديفيد سيلفا: ابني يقاتل من أجل الحياة

ديفيد سيلفا: ابني يقاتل من أجل الحياة

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

لا يزال ديفيد سيلفا، لاعب وسط مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي، يعاني في حياته الشخصية؛ بسبب مولد نجله قبل الآوان، لكنه طمأن عشاقه على حالته الصحية عقب الفوز على ستوك سيتي، يوم السبت.

وقال سيلفا البالغ عمره 32 عامًا عقب تسجيل هدفين في مرمى ستوك سيتي: “نحن سعداء بالحصول على النقاط الثلاث، مواجهة ستوك في ملعبه صعبة. عندما ألعب كرة القدم أنسى كل شيء، اللعب أمر جيد بالنسبة لي”.

وتابع الدولي الإسباني قائلًا: “في حياتي الخاصة مررت بلحظات صعبة جدًا، ابني يقاتل حاليًا للحياة، ولكننا سعداء لأنه يصبح أقوى”.

وأشاد بيب غوارديولا، المدير الفني لسيتي، بصانع لعب الفريق بعدما سجل ثنائية، مؤكدًا أنه “لاعب متكامل”.

وقال غوارديولا: “أنا سعيد جدًا من أجل ديفيد؛ لأنه سجل الكثير من الأهداف المهمة لنا هذا الموسم. سيطر على الإيقاع خلال المباراة. الناس يتحدثون عن مهاراته وقدراته، والبعض يقول إنه بهذه الصفات لا يمكن أن يكون شرسًا، لكن صدقوني، هو يمتلك كل شيء”.

وغاب سيلفا عن بعض مباريات سيتي هذا الموسم بعد مولد طفله بقليل، حيث عاد لإسبانيا عدة مرات لدعم صديقته يسيكا جونزاليس سواريز.

كما أشاد القائد فينسنت كومباني بنجم فالنسيا السابق قائلًا: “ديفيد يصنع كل شيء للفريق. إنه يجلب الفرح والانتصار لحياتنا”.

ويتصدر سيتي حاليًا المسابقة برصيد 81 نقطة، متقدمًا بفارق 16 نقطة على جاره مانشستر يونايتد قبل ثماني مباريات على نهاية المسابقة، إذ سيتوج باللقب في حال فوزه على إيفرتون نهاية الشهر الحالي، ثم مانشستر يونايتد في ديربي المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع