6 قرارات تحكيمية مثيرة في مباراة مانشستر يونايتد وليفربول – إرم نيوز‬‎

6 قرارات تحكيمية مثيرة في مباراة مانشستر يونايتد وليفربول

6 قرارات تحكيمية مثيرة في مباراة مانشستر يونايتد وليفربول

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

يشعر الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، بالإحباط بسبب الحكم كرايغ باوسون الذي أدار مباراة فريقه أمام مانشستر يونايتد، حيث يرى كلوب أن فريقه يستحق ركلة جزاء واضحة.

وأحرز ماركوس راشفورد هدفين، ليقود مانشستر يونايتد للفوز بهدفين مقابل هدف في مباراة القمة رقم 200 ضد ليفربول على استاد اولد ترافورد، ليتقدم بخمس نقاط عن صاحب المركز الثالث في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ونجا يونايتد من عشر دقائق أخيرة مجنونة، بعدما منح هدف من المدافع إيريك بيلي بالخطأ في مرمى فريقه صاحب الأرض ليفربول، فرصة العودة للمباراة، لكن هجوم المدرب كلوب الذي كان مؤثرًا طيلة الموسم لم يستطع العثور على مساحات.

ويرى كلوب أن فريقه يستحق ركلة جزاء قبل النهاية بتسع دقائق عندما عرقل البديل البلجيكي مروان فيلاني مهاجمه ساديو ماني داخل منطقة الجزاء، لكن باوسون أشار باستمرار اللعب.

وقال المدير الفني الألماني لشبكة ”سكاي سبورتس“ عقب المباراة: ”كانت ركلة جزاء واضحة من فيلايني ضد ماني في حالات كهذه تحتاج إلى قرار صحيح“.

وبخلاف هذه الركلة التي أشار لها كلوب، ترى جماهير ليفربول أن هناك خمسة قرارات مثيرة للجدل أخرى للحكم غيرت من نتيجة المباراة بينها تعرض ديان لوفرين للضرب مرتين في الهواء من قبل روميلو لوكاكو قبل أن تصل الكرة لراشفورد ويسجل منها الهدفين في الشوط الأول.

كما أن راشفورد كان بطلًا لواقعة أخرى في الشوط الثاني، حينما عرقل جيمس ميلنر وحصل على بطاقة صفراء، بينما كان يستحق الطرد.

وكذلك واقعة من راشفورد أيضًا ضد  ترينت ألكسندر أرنولد مدافع ليفربول، ولم يحصل على أي بطاقة، وكان محظوظًا لبقائه في الملعب حتى قبل استبداله في الدقيقة 70.

ويشعر الضيوف بالظلم أيضًا بعد إفلات آشلي يانغ من العقوبة بعد عرقلته للمصري محمد صلاح هداف ليفربول داخل منطقة الجزاء في الشوط الثاني أيضًا.

وقال جيمي كاراغر، مدافع ليفربول السابق، خلال تحليله للمباراة: ”الشيء المثير للاهتمام هو أن صلاح وميلنر لم يشتكيا، أو يطلبا ركلة جزاء، ويانغ ذكي جدًا، لقد تصرف في الوقت المناسب دون أن يتسبب في سقوط صلاح“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com