لوكاكو يطالب مورينيو بمعاملته كجندي وليس كضابط – إرم نيوز‬‎

لوكاكو يطالب مورينيو بمعاملته كجندي وليس كضابط

لوكاكو يطالب مورينيو بمعاملته كجندي وليس كضابط
Soccer Football - Premier League - Manchester United vs Chelsea - Old Trafford, Manchester, Britain - February 25, 2018 Manchester United's Romelu Lukaku scores their first goal REUTERS/Andrew Yates EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: رويترز

يعتقد روميلو لوكاكو، مهاجم مانشستر يونايتد، المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، أن مدربه جوزيه مورينيو ينظر له كمنفذ لأفكاره، لكن الدولي البلجيكي يعد نفسه لمسؤولية إضافية تخدم مصلحة الفريق.

وشهد أداء لوكاكو تذبذبًا منذ انتقاله إلى مانشستر يونايتد من إيفرتون قبل بداية الموسم، لكنه تألق في الأسابيع الأخيرة ويسعى لتسجيل هدفه الـ 100 في الدوري الممتاز، خلال مواجهة ليفربول بعد غدٍ السبت.

وزيادة رصيده التهديفي على قمة أولويات لوكاكو، البالغ من العمر 24 عامًا، والذي يعتقد أن ما يقدمه نال إعجاب مورينيو بما يكفي لمنحه أدوارًا قيادية.

وقال لوكاكو لشبكة ”سكاي سبورتس“: ”أعتقد أن المدرب يعتقد أنني مثل الضابط في الملعب. هذا غريب بالنسبة لمهاجم؛ لأن هذا عادة دور لاعبي الوسط“.

”دائمًا أعمل بجدية وأنا ممتن لذلك، لكن في نهاية المطاف أنا مهاجم ومهمتي تسجيل الأهداف. كان من الجيد حقًا أن يدرك أن لدي عقلية الجندي“.

”الجهد الذي أقدّمه للفريق كبير جدًا، ويدرك (مورينيو) أنه يمكن أن يلجأ لي في أي وقت. دائمًا أقدّم الفريق على نفسي وهذا شيء أبلغته به“.

وانضم لوكاكو إلى مانشستر يونايتد الصيف الماضي، بعدما سجل 25 هدفًا لإيفرتون في آخر مواسمه مع النادي، الواقع في منطقة مرسيسايد.

وبدأ لوكاكو الموسم الحالي بشكل جيد في استاد أولد ترافورد، قبل أن يتراجع في نهاية العام الماضي.

واستعاد المهاجم البلجيكي تألقه مؤخرًا وسجل 7 أهداف في آخر 10 مباريات في كل المسابقات.

وأضاف: ”الرغبة في الفوز أكبر من أي وقت مضى منذ انضمامي للفريق؛ لأنني دائمًا أريد الفوز وأسعى للألقاب. أضع ذلك دائمًا كأحد أهدافي الشخصية وهو (مورينيو) يعرف ذلك“.

وتحوّل الصراع في الدوري الإنجليزي إلى التنافس على المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد اقتراب مانشستر سيتي من الفوز بلقبه الثالث في آخر 7 مواسم، ويتنافس مانشستر يونايتد مع ليفربول على احتلال المركز الثاني خلف جاره اللدود.

ويملك مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني 62 نقطة، ويتفوق بنقطتين على ليفربول مع تبقي 9 مباريات على نهاية المسابقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com