اعتزال لامبارد دوليا يزيد من متاعب إنكلترا في خط الوسط

اعتزال لامبارد دوليا يزيد من متاعب إنكلترا في خط الوسط

سيزيد الاعتزال الدولي لفرانك لامبارد من التحديات التي يواجهها روي هودجسون مدرب إنكلترا وهو يتطلع للتقدم بمستوى الفريق من أجل بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 وما بعدها.

وأعلن لامبارد (36 عاماً) الذي يلعب على سبيل الإعارة مع مانشستر سيتي حالياً اعتزاله الدولي بعد نحو شهرين من الظهور الضعيف لإنكلترا في كأس العالم بالبرازيل.

وخاض لامبارد 106 مباريات دولية منذ أن بدأ مشواره مع إنكلترا أمام بلجيكا في 1999 ولم يكن من المتوقع أن يلعب دوراً في مستقبل خط وسط المنتخب.

لكن مع الاعتزال الدولي لستيفن جيرارد قائد ليفربول أصبحت هناك فجوة هائلة في قلب خط وسط إنكلترا.

وسيعلن هودجسون تشكيلته الخميس استعداداً لمباراة ودية أمام النرويج وبداية مشوار إنكلترا في تصفيات بطولة أوروبا 2016 بعد خمسة أيام أمام سويسرا ويبدو أن المدرب سيواجه مشكلة في خط الوسط.

وخاض لامبارد وجيرارد 220 مباراة دولية فيما بينهما وسيكون من الصعب على أي فريق تعويض غيابهما معا لكن ما سيزيد من معاناة هودجسون ان أغلب البدلاء يواجهون صعوبات في الفترة الحالية.

وبعد ظهوره بشكل جيد الموسم الماضي مع ساوثامبتون لم يلعب آدم لالانا مع ليفربول منذ انتقاله إلى ناديه الجديد بسبب إصابته في الركبة خلال فترة الإعداد.

كما سيغيب روس باركلي لاعب ايفرتون لفترة غير محددة بعد إصابته بقطع في الرباط الصليبي للركبة.

ويكافح جاك ويلشير من أجل الحصول على مكان في خط وسط آرسنال كما أن جوردان هندرسون لا يضمن مكانه في تشكيلة ليفربول الأساسية رغم ظهوره بشكل جيد على المستوى الدولي.

ومن الممكن الاعتماد على جيمس ميلنر لاعب مانشستر سيتي رغم افتقاره للإبداع بينما يعاني توم كليفرلي من الابتعاد عن مستواه مع مانشستر يونايتد كما أن زميله مايكل كاريك مصاب أيضاً.

ويستطيع هودجسون الاعتماد على وين روني ودانييل ستوريدج في الهجوم إلى جانب اليكس اوكسليد تشامبرلين ورحيم سترلينج في مركز الجناح لكن مدرب إنكلترا يفتقد اللاعبين أصحاب المجهود الوفير والذين يمكنهم السيطرة على وسط الملعب.

ومع مشاركة 24 فريقاً في بطولة أوروبا 2014 في فرنسا فإنه من المفترض ألا تغيب إنكلترا عن النهائيات مثلما حدث في 2008 لكن من المستبعد أن يجتاز الفريق مشوار التصفيات بسلاسة إذا فشل هودجسون في حل مشكلة خط الوسط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة