رياضة

مباراة مانشستر يونايتد وتشيلسي.. هل يحول عداء كونتي ومورينيو الصدام إلى موقعة حربية؟
تاريخ النشر: 25 فبراير 2018 11:56 GMT
تاريخ التحديث: 25 فبراير 2018 11:56 GMT

مباراة مانشستر يونايتد وتشيلسي.. هل يحول عداء كونتي ومورينيو الصدام إلى موقعة حربية؟

يتجدد الصدام بين مانشستر يونايتد وضيفه تشيلسي مساء الأحد في ملعب "أولد ترافورد" في الجولة الثامنة والعشرين للدوري الإنجليزي. ويبدو اللقاء مهماً في ظل صراع

+A -A
المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يتجدد الصدام بين مانشستر يونايتد وضيفه تشيلسي مساء الأحد في ملعب ”أولد ترافورد“ في الجولة الثامنة والعشرين للدوري الإنجليزي.

ويبدو اللقاء مهماً في ظل صراع المركز الثاني، خاصة أن مانشستر يونايتد يحتل المركز الثالث برصيد 56 نقطة بفارق 3 نقاط عن تشيلسي الرابع، بينما يحتل ليفربول المركز الثاني برصيد 57 نقطة.

وتزداد صعوبة المواجهة بالعداء بين البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد والإيطالي أنتونيو كونتي المدير الفني لتشيلسي وحرب التصريحات بينهما.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي ملامح مواجهة مانشستر يونايتد وتشيلسي، فإلى السطور المقبلة:

صراع الوصافة

يبدو صراع الوصافة عاملاً مهماً يزيد من سخونة المواجهة، خاصة أن مانشستر سيتي ينفرد تماماً بصدارة الدوري الإنجليزي بعدما حصد 72 نقطة.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الثالث برصيد 56 نقطة بفارق نقطة وحيدة عن ليفربول الثاني، وبالتالي فالمانيو يسعى خلال المباراة للفوز لاستعادة المركز الثاني، بينما يأمل تشيلسي الفوز خاصة أنه يحتل المركز الرابع برصيد 53 نقطة والهزيمة تهدد تواجده في المربع الذهبي، خاصة أن البلوز يلاحقهم أيضاً توتنهام وآرسنال الباحثان عن التواجد في دوري أبطال أوروبا في العام المقبل.

عداء مورينيو وكونتي

اشتعلت حرب التصريحات بين مورينيو وكونتي وهو ما يهدد بمواجهة ساخنة بين الثنائي على أرض الملعب.

وتبدو المواجهة حساسة بين المدربين، خاصة أن مورينيو سبق له تدريب تشيلسي ويسعى للتفوق وحسم الفوز على حساب البلوز فريقه السابق بإنجلترا.

مانشستر يونايتد وتراجع الأداء

يعاني مانشستر يونايتد من تراجع واضح في الأداء خلال الفترة الأخيرة، رغم أن النتائج تسير بشكل جيد إلا أن المانيو يقدم عروضاً هزيلة لا ترضي طموح جماهيره.

وتلقى الفريق هزيمتين في آخر 3 مباريات بالدوري الإنجليزي كما تعادل خارج دياره مع إشبيلية الإسباني في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا في واحدة من أضعف وأسوأ عروض الفريق تحت قيادة مدربه مورينيو.

ويأمل المدرب البرتغالي أن يكون لقاء تشيلسي نقطة انطلاق لفريقه خاصة أنه يسعى للانطلاق في دوري أبطال أوروبا والحصول على دفعة معنوية تساعده على عبور إشبيلية بجانب تأمين تواجده في المربع الذهبي.

ويلمع الحارس الإسباني دافيد دي خيا الذي يعيش حالة من التألق اللافت أخيراً وخطف الأضواء في مباراة إشبيلية، ويعتمد مورينيو على الرباعي الدفاعي ماركوس روخو أو إريك بايلي بجانب كريس سمولينج وأنتونيو فالنسيا وأشلي يونج ظهيري الجنب، بخلاف معادلة الوسط بوجود نيمانيا ماتيتش وسكوت ماكتوميناي وبول بوجبا.

ويراهن مورينيو على مثلث الهجوم أليكسيس سانشيز وخوان ماتا وروميلو لوكاكو الباحث عن استعادة مستواه بعد أن تراجع أخيراً.

انتفاضة تشيلسي

يأمل تشيلسي مواصلة انتفاضته، خاصة أن البلوز صححوا المسار بفوز على وست بروميتش الإنجليزي بثلاثية في الدوري وعلى هال سيتي في كأس الاتحاد والتعادل مع برشلونة الإسباني بعد عرض مميز.

ويعتمد المدرب الإيطالي أنتونيو كونتي المدير الفني للبلوز على تألق حارسه البلجيكي تيبو كورتوا بجانب مثلث الدفاع أندرياس كريستينسن وأنتونيو روديجير وسيزار ازابيلكويتا.

ويراهن كونتي على مجهود لاعب الوسط نجولو كانتي وسيسك فابريجاس مع انطلاقات زابكوستا يميناً وماركوس ألونسو يساراً بجانب مثلث الهجوم بوجود إدين هازارد وألفارو موراتا وويليان.

وأكد محمد اليماني، مهاجم ستاندرليج البلجيكي الأسبق، لـ“إرم نيوز“ أن مباراة تشيلسي ومانشستر يونايتد مهمة للفريقين؛ والفائز بها يحقق دفعة قوية.

وأضاف: “ تشيلسي يلعب بشكل هجومي مميز رغم المعاناة في بعض فترات الموسم بجانب أن مانشستر يونايتد يتميز بالصلابة الدفاعية وهو ما ينذر بمواجهة صعبة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك